سلال: زيارة شوارزينجر للجزائر دليل أننا بخير

يزور البلاد للإشراف على فتح مكتب منظمة "آر 20" للنشاط البيئي

نشر في: آخر تحديث:

أكد الممثل الأميركي الشهير الحاكم السابق لولاية كاليفورنيا أرنولد شوارزينجر أن الرئيس الأميركي باراك أوباما لم يكن يملك القدرة السياسية لكبح جماح الشركات الصناعية وإجبارها على احترام البيئة.

وقال شوارزينجر الذي وصل، الثلاثاء، إلى الجزائر في زيارة تدوم ثلاثة أيام، في مؤتمر صحافي مشترك عقده مع وزير التهيئة والبيئة الجزائري عمارة بن يونس، إن الرئيس أوباما لم يتمكن من امتلاك القدرة السياسية لإجبار الشركات الصناعية على الخضوع واحترام وتطبيق الاتفاقيات المتعلقة بحماية البيئة.

وحظي أرنولد شوارزينجر الشهير بأفلام الحرب والحركة والاثارة باستقبال من قبل الوزير الأول عبدالمالك سلال، وقال سلال إن زيارة " الترميناتور" أرنولد شوارزينجر الى الجزائر دليل على أن الجزائر بخير.

ويزور شوارزينجر الذي يرأس منظمة "آر 20" للنشاط البيئي الجزائر للإشراف على فتح مكتب منظمة "آر 20" للنشاط البيئي. ووقع على اتفاق تعاون بين المنظمة والحكومة الجزائرية ممثلة بوزير التهيئة والبيئة.

وتعتبر "آر 20" منظمة غير حكومية أسسها شوارزينجر سنة 2010 بدعم من الأمم المتحدة، وتمثل تحالف بين حكومات محلية وشركات خاصة ومنظمات دولية ومنظمات غير حكومية ومعاهد أكاديمية ومؤسسات مالية. وتعمل على المساعدة على تنفيذ المشاريع ذات انبعاث قليل للكربون وكذا في تلقين أحسن الممارسات والسياسات في مجال الطاقات المتجددة.