الجزائر.. مبادرة تطالب بوتفليقة بعدم الترشح لفترة رابعة

الموقعون ينظمون وقفة في ساحة حرية الصحافة بمناسبة ذكرى انتفاضة 5 أكتوبر

نشر في: آخر تحديث:

أطلق إعلاميون وناشطون حقوقيون في الجزائر مبادرة سياسية تطالب الرئيس عبدالعزيز بوتفليقة بعدم الترشح لفترة رئاسية رابعة في الانتخابات الرئاسية المقبلة، المقررة في أبريل 2014.

يذكر أن الرئيس بوتفليقة لم يعلن حتى الآن ترشحه للانتخابات المقبلة.

ووقع على لائحة المبادرة 45 صحافياً، ونشطاء في رابطات حقوق الإنسان والمجتمع المدني كما وقع أيضاً إعلاميون جزائريون يعملون في مؤسسات إعلامية متعددة، عدد منهم يعمل في الخارج.

وقرر الموقعون على اللائحة تنظيم وقفة، اليوم السبت، في ساحة حرية الصحافة وسط العاصمة الجزائرية، بمناسبة ذكرى انتفاضة الخامس من أكتوبر 1988، التي أطاحت بنظام الحزب الواحد في الجزائر.

وتتضمن اللائحة رفض أي تعديل دستوري يتيح تمديد الفترة الرئاسية الحالية للرئيس بوتفليقة التي تنتهي في أبريل المقبل.

وتطالب اللائحة بالحد من تدخل الجيش والمؤسسة العسكرية في الشؤون السياسية في البلاد، وبتوفير ظروف النزاهة والشفافية للانتخابات الرئاسية المقبلة، تضمن الانتقال السلمي للسلطة.

وتشدد اللائحة على رفض ظاهرة التعيينات في المناصب العليا للدولة والحكومة، على أساس الانتماء السياسي.

وتتقاطع هذه اللائحة مع مبادرة وقعتها ثلاث شخصيات سياسية، هي وزير الاتصال السابق عبدالعزيز رحابي والعقيد السابق في الجيش أحمد عظيمي والقيادي السابق في حزب معارض أرزقي فراد، تتضمن حشد النخب السياسية والمدنية لرفض تعديل الدستور وتمديد فترة الرئيس بوتفليقة .