المعارضة تطلق مليونية ضد الغاز الصخري جنوبي الجزائر

نشر في: آخر تحديث:

قرر قادة الأحزاب السياسية المنضوية تحت تكتل تنسيقية الحريات والانتقال الديمقراطي ، المشاركة في المليونية التي دعت إليها اللجان الشعبية المناهضة لاستغلال الغاز الصخري في مدينة ورقلة جنوبي الجزائر .

وأعلن رئيس حزب الجيل الجديد جيلالي سفيان أن قادة أحزاب تكتل المعارضة سينتقلون السبت المقبل إلى مدينة ورقلة للمشاركة في المليونية المقررة في 14 مارس الجاري ضد قرار السلطات استكشاف واستغلال الغاز الصخري. ودعت اللجنة المناهضة للغاز الصخري إلى وقفة مليونية وسط مدينة ورقلة ، عاصمة النفط في الجزائر، دعماً لمطالب سكان مدينة عين صالح المعتصمين منذ ما يقارب الثلاثة أشهر ، المتمسكين بمطلب وقف استكشاف الغاز الصخر ي.

وكانت السلطات الجزائرية قد منعت الأحد الماضي قادة أحزاب سياسية معارضة من الدخول إلى مدينة عين صالح جنوبي البلاد ، لدعم ومساندة المحتجين ، وأبلغ عناصر الشرطة قيادات الأحزاب السياسية أنهم ممنوعون من دخول المدينة ، لكن المحتجين أجبروا حاجز الدرك على السماح للشخصيات السياسية المعارضة بالدخول .