عاجل

البث المباشر

#الجزائر.. تعديلات دستورية قريبة وصلاحيات أكبر للبرلمان

المصدر: الجزائر - عثمان لحياني

أعلن رئيس المجلس الشعبي الوطني الجزائري (الغرفة السفلى في البرلمان الجزائري) محمد العربي ولد خليفة، عن تعديلات دستورية ستطرأ قريبا على #الدستور_الجزائري، وصفها بـ"العميقة جدا" والتي "جاءت لتكريس الديمقراطية الحقيقية"، مضيفا أنها "خطوة كبيرة جدا نحو ديمقراطية حقيقية وليس ديمقراطية الواجهة"، على حد تعبيره.

وقال ولد خليفة في تصريحات له خلال لقاء على التلفزيون الجزائري الرسمي، إنه استلم "مسودة تعديلات الدستور الجزائري قبل أسبوعين"، داعيا أحزاب المعارضة ومختلف الأطياف السياسية في #الجزائر إلى إثرائها.

وبخصوص طريقة تمرير التعديلات الدستورية قال إن "قرار تمرير مسودة تعديل الدستور الجزائري إلى البرلمان بغرفتيه أو الاستفتاء العام من قبل الناخبين الجزائريين من صلاحيات الرئيس الجزائري #عبدالعزيز_بوتفليقة ".

وقال ولد خليفة أيضا إن "الرئيس الجزائري صادق وعازم على أن يحمل هذا الدستور تعديلات حقيقية تتوجه إلى كل المجتمع الجزائري لبناء مستقبل البلد عن طريق ممارسة الديمقراطية الحقيقية".

وفي سياق ذي صلة، كشف رئيس الغرفة السفلى للبرلمان الجزائري أن "مشروع تعديل الدستور الجزائري يتضمن أيضا مبادئ تنص على فصل السلطات، ومنح صلاحيات واسعة للبرلمان في المجال التشريعي والرقابي، وكذلك الوصول إلى مواقع المسؤولية عن طريق الانتخابات".

كما لفت ولد خليفة إلى أن "تعديل الدستور المقترح يتضمن سحب الثقة من رئيس الحكومة الذي سيكون مسؤولا أمام البرلمان، والذي سيكون من الحزب الذي يفوز بالأغلبية البرلمانية في الانتخابات التشريعية"، مشيرا في نفس الوقت إلى منح هامش إضافي من حق ممارسة العمل التشريعي للمعارضة داخل البرلمان.

وتأتي تصريحات المسؤول الجزائري في إطار الجدل الحاصل في الساحة السياسية الجزائرية، خصوصا بعد التسريبات التي أطلقتها بعض وسائل الإعلام بخصوص تعديلات مرتقبة في الدستور الجزائري سيعلن عنها الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة. وهي التسريبات التي أحدثت جدلا وسط الطبقة السياسية الجزائرية، خاصة بالنسبة لأحزاب المعارضة التي ترى أن التعديلات ما هي "إلا ذر للرماد في العيون"، وتعتبرها سطحية.

إعلانات