عاجل

البث المباشر

الجزائر تعلن عن الفائزين بـ"جائزة آسيا جبار" للرواية"

المصدر: الجزائر - عبد الجبار بن يحي

أعلنت لجنة تحكيم "مسابقة أسيا جبار للرواية"، في أمسية بهيجة جمعت رواد الأدب والثقافة بالعاصمة الجزائرية، عن أسماء الفائزين بالجوائز في الدورة الأولى التي تحمل اسم الروائية أسيا جبار التي تم ترشيحها إلى جائزة نوبل للأدب وفقدتها الساحة هذا العام (30 يونيو 1936 - 6 فبراير 2015).

وتم الإعلان عن أسماء الفائزين على هامش معرض الجزائر الدولي للكتاب في دورته العشرين الـ20.

وقال رئيس لجنة التحكيم مرزاق بقطاش، في كلمة ألقاها أمام الحضور، إن "اللجنة تلقت 76 نصا من بينها 13 نصا باللغة الأمازيغية".

وفاز عبد الوهاب عيساوي بجائزة اللغة العربية عن روايته "سييرا دي مورتي" وتعني "جبال الموت". وقال عيساوي لـ"العربية.نت" إن الرواية تتحدث عن "مجموعة من الاسبانيين الجمهوريين الذين شاركوا في الحرب ضد فرانكو ولكنهم خسروا الحرب ثم فروا عبر الحدود من اسبانيا إلى فرنسا في تلك الفترة، وهؤلاء الفارون من النقابيين والجمهوريين والأنارشيين وضِعوا في السجون الفرنسية وتم تهجيرهم مرة أخرى إلى سجون شمال إفريقيا من بينها سجن محافظة الجلفة الجزائرية وهذه أحداث تاريخية موثقة. و"جبال الموت" جمعت الحقيقي بالمتخيل".

وتوِّج رشيد بوخروب بجائزة اللغة الأمازيغية عن روايته "تيسليت نوغانيم" وتعني "عروس الخيزران" والتي تحكي "الحياة الصعبة للمرأة الريفية وخاصة المرأة البربرية في ظروف زمنية خاصة في سنوات السبعينيات وهي الفترة الزمنية التي أتت بعد استقلال الجزائر، فالمرأة وجدت نفسها في صراع مستمر مع الطبيعة القاسية التي لا ترحم"، حسب ما قاله الكاتب لـ"العربية.نت"، مضيفاً أن "الرواية جاءت للتعبير عن معاناة المرأة مع ظروف المعيشة القاسية التي تلخصها الفتاة فافوش".

ونال أمين آيت الهادي بجائزة اللغة الفرنسية عن عمله الأدبي "L'aube de l'au-del". وأكد أمين لـ"العربية.نت" أن "الرواية تعالج ظاهرة الإرهاب البارحة واليوم، إرهاب الجزائر وداعش، فالأرواح التي اغتالتها أيادي الغدر لا تزال موجودة في الشوارع والأزقة والبيوت المهجورة، ولا يمكن لأي كان أن ينسى أو يتناسى تلك المجازر".

أمين آيت الهادي الفائز بجائزة اللغة الفرنسية عن عمله الأدبي

وتم تسليم الجوائز بحضور مجمعة من الوزراء يتقدمهم وزير الثقافة الجزائري عز الدين ميهوبي الذي أكد أن "هذه الجائزة ترسخ العادة الثقافية في الجزائر، صحيح أنها البداية لكننا نأمل أن نقطع أشواطا كبيرة للمضي إلى تتويج الأفضل دوما".

أما وزير الاتصال حميد غرين فقال إن "هؤلاء المتوجون من الجزائر العميقة لكنهم أثبتوا بجدارة كفاءتهم في التألق والتميز في طريق المرحومة أسيا جبار".

وتبلغ قيمة الجائزة بالنسبة للغات الثلاث العربية والأمازيغية والفرنسية مليون دينار جزائري تمنح لكل فئة.

صورة المتوجين الثلاث بجائزة اسيا جبار للرواية

إعلانات

الأكثر قراءة