عاجل

البث المباشر

كشف هوية ثلاثة من قاتلي متسلق جبال فرنسي بالجزائر

المصدر: الجزائر- حميد غمراسة

كشف وزير العدل الجزائري #الطيَب_لوح، بأن الشرطة الجنائية تعرفَت على هوية ثلاثة متطرفين كانوا ضمن المجموعة المسلحة، التي أعدمت رعية فرنسي بجبال شرق الجزائر، في سبتمبر 2014.

وقال لوح، الذي كان يتحدث مع صحافيين اليوم الاثنين بالعاصمة، إن المتطرفين الثلاثة يوجدون ضمن عدد كبير من المتشددين قتلهم الجيش في كمين، بالمدية (100 كلم جنوب غرب العاصمة) الأسبوع الماضي. واعتبرت السلطات العملية العسكرية، ضربة قوية للجماعات الإرهابية.

وذكر لوح أن الأمر يتعلق بـ"محمد سرَاج" و"محي الدين حنفي" و"ربيع عياشي"، مشيرا إلى أنهم كانوا محل بحث من طرف قوات الأمن، لتورطهم في أعمال إرهابية. ولم يقدم وزير العدل تفاصيل أخرى عن المتشددين الثلاثة، الذين كانوا ينتمون لـ" #جند_الخلافة_بالجزائر " وهو تنظيم انشق عن "القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي"، في صيف عام 2014، معلنا انضمامه لـ"داعش".

وتعرض متسلق الجبال الفرنسي #هيرفيه_غورديل (60 سنة)، للاختطاف مساء يوم 21 سبتمبر 2014 بقرية آيت وابان في بلدية أقبيل بمنطقة القبائل بالشرق، وكان حينها مع 5 أصدقاء جزائريين داخل سيارة، متجهين إلى جبال #جرجرة، التي كانت منذ مطلع تسعينات القرن الماضي معقلا أساسيا للجماعات الإرهابية، وقد أطلق الإرهابيون سراح الجزائريين لأن هدفهم كان خطف المواطن الفرنسي.

وبعد حوالي أسبوع، بثت المجموعة الإرهابية شريطا مصورا يتضمن إعدام الرهينة بفصل رأسه عن جسده. وقد ظهر غورديل في الشريط الذي دام 4 دقائق، مكبل اليدين إلى الوراء، ويرتدي قميصا رياضيا أزرق اللون. وكان يقف وراءه 4 ملثمين يرتدون الزي الأفغاني، قال أحدهم إن التنظيم اشترط على الحكومة الفرنسية وقف ضرباتها العسكرية الجوية على مواقع " #داعش " في العراق"، ولما رفضت، أعدم غورديل.

إعلانات