عاجل

البث المباشر

الجزائر.. سلال يأمر بالتشدد مع انفصاليي القبائل

المصدر: الجزائر - حميد غمراسة

أمر رئيس الوزراء الجزائري عبد المالك سلال وزير الداخلية، بوضع حد لأنشطة التنظيم الانفصالي "حركة الحكم الذاتي بمنطقة القبائل"، وذلك بمنع أفراده وهم بالمئات، من تنظيم تجمعات ومظاهرات بولايات القبائل شرق العاصمة.

ووجه سلال بيانا لولاة منطقة القبائل قائلا إن "كل مصالح الدولة وبالأخص مديري الأمن الوطني والولائي، يرجى منهم التجند للتصدي لكل أعمال الشغب والعنف"، التي يمارسها عناصر التنظيم الانفصالي، بحسب السلطات.

وأوضح سلال بأن قوات الأمن مطالبة بغلق المحلات الخاصة والعامة، التي تفتح أبوابها للتنظيم الانفصالي ليقيم أنشطته بها خاصة دعوات الانخراط في صفوفه. وأشار إلى أن وضع هؤلاء الناشطين بالحبس الاحتياطي، تمهيدا لمحاكمتهم، مطلوب إذا استدعت الضرورة.

ومن عادة عناصر "الحكم الذاتي"، الترويج لأطروحة الانفصال بكل حرية بولايات تيزي وزو وبجاية والبويرة، حيث يعيش سكان البربر الناطقين بالأمازيغية. وبما أن رئيس الوزراء أبدى صر امة في التعامل معهم، فلأن السلطات قدَرت بأنهم يشكلون خطرا.

ويقود التنظيم داخليا شخص اسمه بوعزيز آيت شبيب، يقيم بتيزي وزو. أما في الخارج فيمثله المطرب الأمازيغي المعروف فرحات مهني، الذي أطلق منذ 3 سنوات بباريس، "الحكومة المؤقتة للقبائل".

ونظمت الحركة في 20 أبريل الماضي، مظاهرات ضخمة في الولايات الثلاث رفعت فيها الشعارات التالية: "من أجل ترسيم حقيقي وفعلي للغة الأمازيغية"، و"نطالب بدولة القانون والديمقراطية والحكم الراشد"، و"الربيع الأمازيغي ليس للبيع" و"من أجل قبائل حرَة ومستقلة" و"كلنا مع الحكم الذاتي لشعب القبائل". وجاءت المظاهرات بمناسبة مرور 36 سنة على ما يعرف بـ"الربيع الأمازيغي"، الذي يرمز إلى النضال من أجل اعتراف السلطات بـ"الهوية الأمازيغية للجزائر".

إعلانات