مسلحون يغتالون عقيداً من البحرية الليبية في بنغازي

الهجوم وقع أمام كلية الطب أثناء قيام الضابط بتوصيل ابنه

نشر في: آخر تحديث:

أعلن مسؤول في أجهزة الأمن الليبية، الأربعاء، أن مسلحين اغتالوا عقيداً في البحرية في بنغازي شرق البلاد.

ويأتي الحادث ضمن سلسلة طويلة من الاغتيالات التي استهدفت ضباطاً في الجيش والشرطة ونسبت عموماً إلى متطرفين إسلاميين.

وقال الناطق باسم أجهزة الأمن، عبدالله الزايدي، إن "مجهولين أطلقوا النار على العقيد البحري صالح الحضيري، وأردوه في الحال".

وأضاف أن "الهجوم وقع أمام كلية الطب في بنغازي، حيث كان العقيد في سيارته لإيصال ابنه" الطالب، والذي أصيب بجروح بالغة في الهجوم، ويرقد الأخير في غرفة الإنعاش بالمستشفى.

وكانت بنغازي مسرحاً في الأشهر الماضية لعدة اعتداءات وهجمات ضد الجيش والشرطة، ولم يتم توقيف أي مشتبه به.

والأحد الماضي، قتل ثلاثة من ضباط الجيش والشرطة في هجمات منفصلة في هذه المدينة، في ظل عدم قدرة السلطات الليبية المؤقتة على بسط سيطرتها لاحتواء أعمال العنف.