عاجل

البث المباشر

أبوأنس الليبي يدفع ببراءته أمام محكمة في نيويورك

نفى تهماً تتعلق بتفجيري السفارتين الأميركيتين في شرق إفريقيا عام 1998

المصدر: نيويورك – فرانس برس

دفع أبوأنس الليبي، المشتبه بانتمائه لتنظيم القاعدة، ببراءته، اليوم الثلاثاء، أمام محكمة في نيويورك من تهم تتعلق بتفجيري السفارتين الأميركيتين في كينيا وتنزانيا عام 1998.

وكانت عناصر من القوات الأميركية الخاصة اختطفت الليبي في 5 أكتوبر من طرابلس، وجرى التحقيق معه على متن سفينة حربية أميركية، ثم تم إحضاره إلى نيويورك بعد استجوابه على متن سفينة حربية أميركية.

ومثل أبوأنس الليبي (49 عاماً)، واسمه الحقيقي نزيه عبدالحميد الريغي، أمام المحكمة وهو يرتدي سترة سوداء وسروالاً رياضياً رمادياً.

وتلا القاضي لويس كابلان لائحة اتهامات ضد الليبي، كانت لجنة محلفين وجهتها لأبي أنس في 2000. وبدوره تحدث أبوأنس بصوت أجش ليؤكد اسمه وعمره وأنه يفهم إجراءات المحاكمة. وبعد دفع أبوأنس ببراءته قرر القاضي عقد الجلسة التالية في 22 أكتوبر.

ويتهم الليبي، وهو متزوج وأب لأربعة، بالتآمر لارتكاب عمليات قتل وخطف وتشويه أميركيين والتخطيط لإلحاق الأضرار أو تدمير ممتلكات أميركية ومهاجمة مبان دفاعية أميركية.

إعلانات