مقتل ممثل للجنة الدولية للصليب الأحمر في شرق ليبيا

نشر في: آخر تحديث:

قتل ممثل اللجنة الدولية للصليب الأحمر الدولي في مصراتة شرق ليبيا، وهو سويسري الجنسية، عندما هاجمه مسلحون اعترضوا سيارته أثناء قيامه بمهمة في سرت على بعد 500 كلم شرق طرابلس.

وقال متحدث باسم الهلال الأحمر الليبي محمد مصطفى المصراتي، إن رئيس بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر في مصراتة اغتيل اليوم عندما كان يقوم بزيارة إلى سرت.

وأضاف المصراتي أنه كان في مهمة مع الهلال الأحمر الليبي.

ودانت اللجنة الدولية للصليب الأحمر في جنيف مقتل أحد ممثليها موضحة أنه سويسري الجنسية.

وقال متحدث باسم اللجنة الدولية للصليب الأحمر وولد سوغرون، إن القتيل تعرض لهجوم من قبل رجال مسلحين أثناء مغادرته لاجتماع مع اثنين من زملائه وقد توفي في مستشفى في سرت، مشيراً إلى أن زميليه بخير ولكن في صدمة.

وأضاف "لقد تعرضوا لكمين عند منتصف النهار تقريباً أثناء توجههم إلى سيارتهم التي لا تحمل شعارات اللجنة الدولية للصليب الأحمر، وفقاً لطريقة العمل التي نتبعها في ليبيا".

وتابع أن المؤسسة (اللجنة الدولية) تدين هذا الاغتيال.

وتعرضت مراكز اللجنة الدولية للصليب الأحمر في مصراتة وبنغازي (شرقاً) إلى هجمات عدة في 2012 من دون أن تقع إصابات. وعادة ما توجه التهم إلى مجموعات إسلامية متطرفة.