بيان مشترك يدعو الليبيين إلى وقف العنف وبدء الحوار

نشر في: آخر تحديث:

دعت عدد من الدول الأطراف المتنازعة في ليبيا إلى وقف القتال الدائر بينها. وناشدت كل من الولايات المتحدة والجزائر ومصر والمغرب وتونس في بيان مشترك صدر عن هذه الدول، أمس الأربعاء، ونشرته وزارة الخارجية الأميركية، جميع الأطراف إلى بدء حوار للوصول إلى الاستقرار.

وعبر ممثلو سلطات كل من الجزائر ومصر وليبيا والمغرب وتونس والولايات المتحدة عن قلقهم العميق من القضايا الأمنية والسياسية التي تواجهها ليبيا، وكذلك تأثيرها على شمال إفريقيا ومنطقة الساحل الإفريقي".

وأضاف البيان أن النزاع الليبي يهدد بكارثة إنسانية تلحق ضررا بالناس، ويعرض للخطر العملية الديمقراطية في البلاد.

ودعا ممثلو الدول الخمس "جميع الليبيين إلى وقف الإرهاب والعنف، واستبداله بالحوار السياسي، ووضع حد لعدم الاستقرار المنتشر في البلاد".

كما توجهوا بنداء إلى مجلس النواب الليبي المنتخب مؤخرا، وكذلك هيئات الدولة الليبية الأخرى لممارسة السياسة التي تتفق مع مصالح جميع سكان البلاد مهما كانت أديانهم وقومياتهم.