#ليبيا.. انفجار سيارة قرب سجن يضم الساعدي القذافي

نشر في: آخر تحديث:

أفادت مصادر أمنية وكالة "فرانس برس" أن سيارة مفخخة انفجرت الأربعاء قرب سجن في وسط العاصمة الليبية موقعة أضرارا مادية من دون إصابات بشرية.

وقال عثمان القلاني المتحدث باسم "مؤسسة الإصلاح والتأهيل - الهضبة" التي تشرف على عمل السجن "انفجرت سيارة مفخخة قرب مقر سجن الهضبة ومقر سرية تابعة لوزارة الداخلية".

وأضاف "وقع التفجير على بعد نحو 150 مترا من نهاية سور السجن، المعلومات الأولية تفيد بأن امرأة هي التي ركنت السيارة المفخخة في هذا المكان متحججة بأنها تود دخول السجن لزيارة سجين".

وتابع "لم تقع أي إصابات في الأرواح، وقد أدى التفجير الى تضرر سيارتين فقط".

من جهته، قال مسؤول في السجن لفرانس برس إن "الانفجار كان قويا، وقد تصاعد دخان كثيف في الهواء".

ويضم هذا السجن مجموعة من مسؤولي النظام السابق الذين صدرت بحقهم أحكام في تموز/يوليو الماضي، بينها أحكام بالإعدام والسجن مدى الحياة.

كما يقبع في السجن الساعدي القذافي، أحد أبناء الديكتاتور الراحل معمر القذافي، والذي يستعد للمثول مجددا أمام المحكمة يوم الاثنين المقبل، علما أن شريط فيديو سبق وأن انتشر على الإنترنت ويظهر تعرض الساعدي للضرب داخل هذا السجن.

ووقع هذا التفجير بعد عشرة أيام على انفجار سيارة مفخخة في وسط العاصمة الليبية أيضا بالقرب من مكاتب شركة مليتة للنفط والغاز التي تملك مجموعة "ايني" الإيطالية حصة فيها.

وتبنى حينها الفرع الليبي لتنظيم داعش المتطرف الهجوم الذي أدى الى إصابة شخص بجروح.