عاجل

البث المباشر

ليبيا.. البرلمان يحجب الثقة عن حكومة الوفاق الوطني

خليفة حفتر ينتقد المادة الثامنة في الدستور المتعلقة بتسليح الجيش

المصدر: العربية.نت - محمد العربي

رفض البرلمان الليبي منح الثقة لحكومة الوفاق الوطني برئاسة فايز السراج، حيث صوت 89 عضوا من أصل 104 حضروا جلسة البرلمان بطبرق.

وأفادت مصادر "العربية" أن البرلمان الليبي اقترح تشكيل حكومة وفاق مصغرة من 17 وزيرا.

وقال النائب صالح فحيمة لــ"العربية نت" ان المجلس صادق على الاتفاق السياسي الموقع بالصخيرات المغربية مع إلغاء المادة الثامنة فيه المتعلقة بالمناصب السيادية.

وأوضح فيحمة قائلا "المجلس قبل الاتفاق السياسي ولكنه رفض التشكيلة الحكومية بهذا الشكل وطالب حكومة الوفاق تشكيل حكومة لا تتعدى حقائبها 17 وزارة وتقدميها في مدة لا تتجاوز الأسبوعين".

وقال إن التصويت على الاتفاق السياسي والحكومة كان بــ 89 نائبا من أصل 104 حضروا جلسة اليوم.

من جانبه قال النائب علي القايدي "صوتنا لصالح رفض اعطاء الثقة للحكومة، ونطالب (...) بتقديم حكومة جديدة".

وكان المجلس التئم في جلسة اليوم الأثنين بنصابه القانوني لاول مرة منذ اكتوبر الماضي بعد دعوة وجهها رئيس المجلس عقيلة صالح قبل يومين للتصويت على الاتفاق السياسي والتشكيلة الحكومية المقدمة من قبل حكومة الوفاق المؤلفة من 32 وزراة.

وبحسب نواب في البرلمان، فان هذه الحكومة تحتاج إلى أصوات ثلثي اعضاء البرلمان، اي 119 نائبا، حتى تنال الثقة.

وقال النائب الصالحين عبد النبي تعليقا على نتيجة التصويت "رفضنا حكومة السراج لانها تضم 32 وزارة ونطالب السراج بحكومة مصغرة لا تضم هذا العدد الهائل من الوزارات".

وكان مجلس رئاسي منبثق عن اتفاق الأمم المتحدة الذي وقعه أعضاء في برلمان طبرق وبرلمان طرابلس الموازي غير المعترف به في منتصف ديسمبر، اعلن في تونس الأسبوع الماضي تشكيل حكومة وحدة وطنية برئاسة فايز السراج تضمنت 32 حقيبة وزارية ووزع الوزراء على المناطق الليبية المختلفة.

وينص اتفاق الأمم المتحدة على تشكيل حكومة وحدة وطنية توحد السلطتين المتنازعتين على الحكم منذ منتصف العام 2014، على أن تقود مرحلة انتقالية تمتد لعامين وتنتهي بانتخابات تشريعية.

واستبق قائد الجيش الليبي الفريق خليفة حفتر جلسة البرلمان، بالتأكيد على موقفه الرافض للمادة الثامنة من الاتفاق السياسي، المتعلقة بتسليح الجيش، مطالبا بضرورة حصول ليبيا على السلاح.

إعلانات