ميليشيات مصراته تعزيز وجودها العسكري على منافذ المدينة

نشر في: آخر تحديث:

أعلن المجلس العسكري لمدينة مصراته المنطقة الفاصلة بين المدينة وسرت شرقا منطقة عسكرية، وأمر بإقفال الطريق الساحلي الرابط بين مصراته وسرت.

وعمم إسماعيل شكري، آمر جهاز المخابرات العسكرية بالمدينة، برقية عاجلة على وحدات المدينة العسكرية تطالب بسرعة إقفال الطريق الساحلي وتعزيز الوجود العسكري في مناطق السدادة والكراريم وبئر دوفان والدفنية، وهي المناطق المحيطة بالمدينة شرقا وجنوبا وغربا.

وبحسب شهود عيان، فإن أرتالا من السيارات المسلحة والمقاتلين خرجت من معسكراتها بالمدينة لتعزيز وجودها بمنطقة السدادة.

وبحسب برقية شكري، فإن الإجراء يأتي ضمن التشديد الأمني بعد ورود معلومات مؤكدة عن تسرب عناصر من تنظيم "داعش" إلى داخل مصراته لتنفيذ أعمال إرهابية.

وكان تنظيم "داعش" قد سيطر الأسبوع الماضي على منطقة بوقرين القريبة جدا من مصراتة، قادماً من سرت حيث تمركزه الرئيس في البلاد.

وتأتي الخطة التي اتخذها معسكر مصراتة، الأقوى تسليحا غرب ليبيا، بعد تزايد الأنباء عن نية المجتمع الدولي تنفيذ عملية عسكرية ضد تنظيم "داعش" بليبيا.