عاجل

البث المباشر

ليبيا.. النواب يجري مشاورات من أجل تقريب وجهات النظر

إيطاليا تسعى لإقناع حفتر بالاعتراف بالسرّاج

المصدر: العربية نت - محمد العربي

فشل مجلس النواب في طبرق في توفير نصاب جلسة لليوم الثاني لمناقشة منح الثقة لحكومة الوفاق.

وأكد المتحدث الرسمي باسم البرلمان عبدالله بليحق أن اللقاءات التشاورية مستمرة داخل قاعات مجلس النواب بحضور رئيس المجلس عقيلة صالح ونائبيه وعدد من النواب منذ الاثنين.

وأوضح في بيان متلفز مساء الثلاثاء أن المشاورات تجري منذ الاثنين بغية تقريب وجهات النظر للوصول إلى توافق بين أعضاء مجلس النواب حول نقاط الاختلاف في الاتفاق السياسي ومنح الثقة لحكومة الوفاق.

وكان رئيس مجلس النواب عقيلة صالح أعلن، الخميس الماضي، عن دعوة لنواب المجلس لاستئناف جلساته الاثنين والثلاثاء من هذا الأسبوع، بعد أن فشل المجلس في عديد الجلسات الماضية بسبب الخلاف الدائر بين أعضائه حول المادة الثامنة من الاتفاق السياسي الخاصة بالمناصب العسكرية والأمنية، ما تسبب في خلق حالة من التجاذب بين النواب المطالبين بإنفاذ الاتفاق برمته وبين المتحفظين على المادة الثامنة والمطالبين بحذفها ضماناً لوجود الفريق خليفة حفتر على رأس المؤسسة العسكرية في ظل وجود حكومة الوفاق.

وفي سياق آخر، قال وزير الخارجية الإيطالي، باولو جينتيلوني، إن حكومته تبذل جهوداً من أجل إقناع الفريق حفتر بالاعتراف بحكومة الوفاق بقيادة فايز السرّاج.

وقال جنتليوني الذي كان يشارك في ندوة عن ليبيا في العاصمة الإيطالية: "نبذل جهودنا بشكل كبير لإقناع القوات والأطراف الموالية للجنرال خليفة حفتر بالاعتراف بحكومة فايز السرّاج".

وكشف الوزير الايطالي، بحسب وكالة الأنباء الإيطالية، أن حفتر لا يزال حتى الساعة يرفض الاعتراف بحكومة الوفاق، كما أن قوة مسلحة أخرى ترفض هي الأخرى التعايش مع حفتر ضمن جسم عسكري واحد".

وأضاف أن "ما تم إنجازه في ليبيا مهم للغاية حتى الآن ولكن الوصول إلى الاستقرار لا يزال بعيدا في ظل تعنت بعض الأطراف"، محذراً من أن "البديل عن استقرار ليبيا هو تقسيم البلاد"، مشيراً إلى أن سيناريو التقسيم "سيئ جداً بالنسبة لإيطاليا قبل غيرها من دول العالم، ولهذا نحن نبذل جهوداً مكثقة من أجل إقناع الجنرال حفتر ومواليه بالاعتراف بسلطة حكومة الوفاق".

إعلانات

الأكثر قراءة