عاجل

البث المباشر

ليبيا.. مشاورات بين روسيا وحكومة الوفاق

المصدر: العربية.نت - محمد العربي

أنهى #أحمد_معيتيق نائب رئيس المجلس الرئاسي لحكومة #الوفاق الوطني زيارة لروسيا الاتحادية مساء أمس الاربعاء بعد مشاورات شهدتها لقاءاته بمسوؤلين من# روسيا.

وبحسب منشور لمعيتيق على حسابه في "فيسبوك" فإن زيارته جاءت "تلبية للدعوة التي وجهت للمجلس الرئاسي في إطار التعاون المشترك وتأكيدا على العلاقات الليبية الروسية"، مشيرا إلى أنه التقى خلال الزيارة بكل من لوكيانوف يفجيني نائب رئيس مجلس الأمن القومي و ميكائيل بوجدانوف وكيل وزارة الخارجية للدول العربية والإفريقية، حيث جدد المسؤولون الروس على "دعم بلادهم للاتفاق السياسي وحكومة الوفاق الوطني كونها شريكا مهما".

وجاءت زيارة معيتيق بعد زيارة رسمية قام بها قائد الجيش الفريق خليفة #حفتر يوم الاثنين الماضي ، حيث اعرب السفير الروسي في طرابلس ايفان مولوتكوف في تصريحات صحافية تعليقا على زيارة حفتر، عن تطلع بلاده لرفع الحظر عن توريد السلاح إلى ليبيا لتقوم بتزويد الجيش الليبي بالأسلحة.

وكان الفريق حفتر اعلن في تصريحات سابقة له عن تأييده "لأى دولة تشارك في عمليات مكافحة الإرهاب في ليبيا خصوصا روسيا بعد ما أظهرت الضربات الروسية في سوريا عن إرادة حقيقية من جانب موسكو لمقاومة الإرهاب حول العالم".

وجاء ذلك بالتزامن مع تصريحات نقلتها وسائل إعلام روسية عن فيتالي تشوركين ممثل روسيا الدائم في الأمم المتحدة الذي أعرب فيه عن استعداد بلاده للمشاركة في عملية عسكرية دولية في ليبيا.

وقال تشوركين: "شاركنا في عمليات قتالية قبالة سواحل الصومال، فلماذا لا نشارك في البحر الأبيض المتوسط"، أعقبها اشارة روسية جديدة من موسكو على وجود أجندة داخل القيادة الروسية لإمكانية تدخل روسي محتمل في ليبيا، وذلك بعد أن أعلن قائد الأسطول البحري الحربي الروسي، الأدميرال فلاديمير كوروليوف، أن الأسطول الروسي سوف يشارك مع القوات البحرية المصرية في مناورات بحرية نادرة الحدوث بين البلدين منذ طرد الخبراء السوفييت من #مصر بأمر من الرئيس المصري الراحل أنور السادات قبل نحو نصف قرن من الزمان. ولم تعد هذه المناورات بين كل من ورسيا ومصر إلا منذ عام فقط بأمر من الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي.

وسوف تشمل المناورات الروسية البحرية المشتركة في مياه المتوسط عمليات تدريبية لإطلاق النار، وحماية الممرات البحرية.

وتأتي المناورات البحرية المرتقبة بين روسيا ومصر في البحر المتوسط في الوقت الذي تحتفظ فيه روسيا بقاعدة عسكرية بحرية دائمة لها في ميناء طرطوس السوري، حيث يضع المخطط الروسي في أجندته احتمالات للانسحاب للأمام من المستنقع السوري عن طريق تنفيذ حملة عسكرية محددة في ليبيا وفق الظروف السياسية والدولية الملائمة.

إعلانات