عاجل

البث المباشر

"الرئاسي الليبي" يستنكر محاولات إطلاق سراح نجل القذافي

المصدر: العربية.نت - محمد العربي

أعرب المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الليبية عن قلقه إزاء تصريحات العقيد العجمي العتيري المتعلقة بنجل القذافي سيف الإسلام، مذكرا بأنه موقوف على ذمة قضايا منظورة أمام المحاكم الليبية بتهم ارتكاب جرائم ضد الإنسانية.

وقال الرئاسي في بيان له "إن جرائم نجل القذافي لا تسقط بالتقادم ولا يسري بشأنها العفو العام أو الخاص طبقا للاتفاقيات الدولية والقانون الدولي لحقوق الإنسان" في إشارة لرفضه لقانون العفو العام الصادر عن مجلس النواب الذي استندت عليه وزارة العدل بحكومة مجلس النواب في قرارها بإطلاق سراح سيف الإسلام.

ووصف المجلس الرئاسي تصريحات العتيري بــ"غير المسؤولة" معتبرا أنها "فكرة الإفلات من العقاب للمتهم ولكل من يقدم على ارتكاب جرائم في وقت النظام السابق أو بعد سقوطه".

ودعا الرئاسي كافة الأطراف الليبية "إلى تحكيم العقل وعدم الانسياق وراء التأثيرات الظرفية أو المصالح الشخصية التي تهدر حقوق الضحايا في الاقتصاص بالقضاء العادل".

وأشاد البيان بموقف المجلس البلدي لمدينة الزنتان الرافض لإطلاق سراح سيف القذافي، معلنا أنه يرحب بالتعاون مع جهات قضائية دولية سيما المحكمة الجنائية الدولية طبقا للقرارات الدولية بما لا يخالف القوانين الليبية، مؤكدا أن الاهتمام بالقضية يتعلق بمبدأ سيادة الدولة الليبية وحرصه على عدم الإفلات من العقاب.

وعلى صعيد المشهد العسكري أعلن أحمد المسماري المتحدث باسم قوات الجيش سقوط قتيل و3 جرحى في عملية صد هجوم لمقاتل سرايا الدفاع عن بنغازي التابعة لدار الإفتاء بطرابلس.

وبحسب مصادر خاصة فإن قوات الجيش تمكنت من أسر "مصطفى الشركسي" آمر ما يعرف سرايا الدفاع عن بنغازي خلال معركة الأحد.

وقال المسماري لــ"العربية.نت" إن مقاتلي السرايا المقربين فكريا من تنظيم القاعدة شنوا هجوما، صباح اليوم الأحد، على بوابة منطقة سلطان الواقعة بين أجدابيا وبنغازي لتشتبك مع قوات الجيش في بوابة الجلداية قبل أن يتمكن سلاح الجو من توجيه ضربات متتالية لها ويجبرها على الانسحاب.

وأكد المسماري على أن سلاح الجو يقوم في الوقت الحالي بمطاردة فلول مسلحي السرايا في الطرقات الصحراوية حيث يحاولون الرجوع على مواقع لهم جنوب أجدابيا، لافتا إلى أن مواقع على الطريق إلى مدينة أجدابيا وما حولها يتم التقدم إليها بشكل تدريجي وأن مفارز من قوات الجيش توجهت للسيطرة على مواقع على الطريق الرابط بين أجدابيا وجالو جنوبا تتمركز فيها قوات تابعة لما يعرف بسرايا الدفاع.

إعلانات