اعتقال ناشط حقوقي ومدافع عن العبيد في موريتانيا

نشر في: آخر تحديث:

اعتقلت السلطات الموريتانية الناشط الحقوقي المثير للجدل بيرام ولد اعبيدي بسبب تنظيم قافلة حقوقية تنادي بالملكية العقارية للعبيد السابقين، وقال مصدر أمني لـ"العربية نت" أن وحدة من الدرك أوقفت بيرام ولد اعبيدي، بعد رفضه الانصياع لأوامر منع القافلة التي كانت على مشارف مدينة روصو في أقصى الجنوب.
وأضاف المصدر أن السلطات سمحت للقافلة التي تضم عدد من الحقوقيين وأنصار العبيد من المرور بسلمية من المدينة لكن من دون مهرجان ولا حشد جماهيري، لكن بيرام رفض فتم اعتقاله مع ستة ناشطين وتفريق باقي المشاركين في القافلة.
وكانت منظمة "ايرا" التي تدافع عن حقوق العبيد قد نظمت قافلة حقوقية ضد "العبودية العقارية في موريتانيا"، تهدف الى الدفاع عن حقوق الفلاحين من شريحة "الحراطين" (المسترقين سابقا) والعاملين في الأراضي الزراعية.
وتسعى القافلة الى توعية المجتمع بحقوق العبيد المسلوبة ومن بينها حقهم في ملكية الاراضي التي يعملون بها.
ويعتبر بيرام ولد اعبيدي أهم ناشط حقوقي يدافع عن العبيد في موريتانيا، حصل على المركز الثاني في الانتخابات الرئاسية الماضية بنسبة 10.5%.