عاجل

البث المباشر

موريتانيا.. سجناء متشددون يحتجزون حراسهم

المصدر: نواكشوط - سكينة اصنيب

اندلعت مواجهات عنيفة بين قوات الأمن وسجناء متشددون في سجن العاصمة نواكشوط، بعد احتجاز عدد من حراس السجن من قبل سجناء متهمين في قضايا إرهاب.

وقالت مصادر مطلعة إن السجناء اقتحموا بعض بوابات سجن "المدني" أكبر سجون موريتانيا وسيطروا على أجزاء منه وأضرموا النار في بعض أجزائه، واحتجزوا عنصرين من الحرس، وهددوا بقتلهما إذا استعملت الشرطة القوة.

وكشفت المصادر في حديثها لـ"العربية.نت" أن السجناء يشترطون الإفراج عن أربعة من رفاقهم، مقابل إخلاء سبيل الحارسين المحتجزين لديهم، وطالبوا السجناء الذين تسلحوا بأسلحة الحراس بإطلاق سراح كل من الطيب ولد السالك، والطالب وبلد احمدناه، ومحمد الحافظ، ومحمد السالك ولد مولاي.

ووصل عدد من رجال الأمن المصابين في المواجهات مع السجناء إلى المستشفى العسكري بنواكشوط، في حين لم تعرف حالة المصابين في صفوف السجناء، وشددت السلطات الإجراءات الأمنية في محيط السجن في الوقت الذي بدأ فيها نقيب المحامين الشيخ ولد حندي وساطة لإنهاء الأزمة وإطلاق سراح الحارسين اللذين يهدد السجناء بقتلهما إذا تم اقتحام زنزانات يتحصنون فيها مطالبين بالحوار معهم وتلبية مطالبهم.

وكان السجناء المتطرفون قد نظموا مرات عدة إضرابات واعتصامات داخل السجن احتجاجاً على رفض السلطات تلبية مطالبهم، ومن بينها رفض السلطات إطلاق سراح من انتهت مدة محكوميتهم وتمكين السجناء المرضى من العلاج.

ويثير المعتقلون المتهمون بالإرهاب جدلاً في موريتانيا بسبب سوء أوضاعهم ونجاح بعضهم في الفرار من السجن.

من جهتها رفعت السلطات الأمنية حالة التأهب وطوقت السجن المدني بعدة وحدات من الشرطة والحرس، وأغلقت كل الطرق القريبة منه بشكل كامل، فيما كثفت قوات الحرس من وجودها عند بوابة السجن، وإبعاد قوات مكافحة الشغب المتجمهرين منذ ساعات المساء من محيط سجن "المدني".

إعلانات