عاجل

البث المباشر

موريتانيا.. الحوار السياسي يشق صفوف المعارضة

قررت اللجنة المشرفة على الحوار دعوة المنشقين عن الأحزاب للمشاركة

المصدر: نواكشوط - سكينة اصنيب

تنطلق غدا الاثنين جلسات الحوار السياسي في موريتانيا وسط مقاطعة منتدى المعارضة الذي لم يعلن موقفه بشكل رسمي، لكنه شكك في دعوة النظام للحوار، وطالب الأحزاب بعدم المشاركة حتى تستجيب السلطات لممهدات الحوار.

وقررت اللجنة المشرفة على الحوار دعوة المنشقين عن الأحزاب للمشاركة. واستقرت اللجنة على رأيها بعد مناقشات طويلة، ودعت الفصيل المنشق عن حزب "الحراك" الشبابي المناوئ لرئيسة الحزب لالة بنت الشريف، بالإضافة إلى جناح الساموري ولد بي المنشق من حزب المستقبل بصفتهم من المجتمع المدني.

إلى ذلك قرر حزب "تمام" المعارض المشاركة في الحوار الذي دعت إليه الحكومة بناء على فلسفته الخاصة وموقفه الحر المستقل. وقال حزب التجمع من أجل موريتانيا الذي يعرف اختصارا باسم "تمام" إنه كان ومازال حزبا معارضا وعضوا نشطا في منتدى المعارضة، لكنه قرر المشاركة لأنه على قناعة تامة بأن الحوار منهج قويم وأسلوب راق لحل المشاكل الجماعية وبناء التفاهمات الوطنية.

وأوضح أنه سيدخل في هذا الحوار لتحقيق أهدافه هو وليس أهداف الحكومة أو النظام ما لم يجد فيها ما يوافق مواقفه وتصوراته وما يخدم مصالح الموريتانيين جميعا.

وأضاف البيان: "سبق لغيرنا من أحزاب المعارضة أن شارك في الحوارات التي دعت إليها الحكومة دون أن يدفعه ذلك لتغيير موقفه المعارض للنظام، ومازال بعض تلك الأحزاب من أنشط أحزاب المنتدى حتى الآن".

وأكد الحزب أنه لن يستطيع أي طرف أن يفرض عليه تغيير قناعاته ولا تبني مواقف لا تناسبه، ولا الانخراط في تنفيذ أجندة لا تعنيه ولا تتناسب مع شرف مبادئه ونبل أهدافه ومقاصده.

إعلانات