عاجل

البث المباشر

اعتقالات بعد كتابة "بلد ينزف" على سيارة وزير موريتاني

المصدر: نواكشوط - سكينة اصنيب

اعتقل الأمن الموريتاني عددا من المحتجين على أداء وزارة الصحة مؤخرا وتعاملها مع انتشار حمى الوادي المتصدع، أثناء تنظيمهم وقفة احتجاجية أمام مباني وزارة الصحة في العاصمة نواكشوط.

ورفع المشاركون في الوقفة الاحتجاجية شعارات تطالب بإقالة وزير الصحة أحمد ولد جلفون، واتخاذ تدابير عاجلة لوضع حد للانتشار السريع للحمى النزيفية في البلاد، داعين المنظمات الدولية الى زيارة مستشفيات البلاد للتأكد من وضعها المزري واعداد المصابين بالحمى الذين يفترشون الأرض في المستشفيات.

وقال النشطاء الذين تمكنوا من الفرار من الأمن ان السلطات الأمنية تعاملت معهم بقسوة وأوقفت 20 محتجا اثناء الوقفة الاحتجاجية التي نظموها احتجاجا على استمرار تسجيل وفيات بسبب وباء حمى الوادي المتصدع الذي يجتاح البلاد منذ أكثر من شهر. ومن بين المعتقلين رئيس المنظمة الشبابية لحزب "ايناد" وجاه ولد الأدهم.

لكن مصادر أمنية أكدت ان قوات الأمن قامت باعتقال النشطاء ليس بسبب الوقفة الاحتجاجية أمام الوزارة، بل بسبب محاولاتهم الوصول إلى سيارة وزير الصحة ومكتبه حاملين شعارات مسيئة.

ونجح المحتجون أمام وزارة الصحة الموريتانية في الوصول الى سيارة الوزير حيث كتبوا عليها عبارة "بلد ينزف" وهو الوسم الذي أطلقه مدونون وحظي بمتابعة كبيرة في موريتانيا.

الى ذلك سجلت حالتي وفاة بسبب الحمى النزيفية اليوم الأربعاء في مستشفى مدينة آلاك. واعترفت وزارة الصحة الموريتانية بوفاة 8 أشخاص جراء الحمى النزيفية من بين 25 إصابة مسجلة لدى المراكز الصحية في عدد من مدن البلاد، غير ان التقارير الطبية تؤكد ان اعداد الوفيات والمصابين أعلى من ذلك بكثير.

إعلانات