عاجل

البث المباشر

الرئيس الموريتاني: متمسكون بالحوار الجاد

المصدر: نواكشوط - سكينة أصنيب

أكد الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز تمسكه بالحوار الوطني "الجاد" مع مختلف أطراف المشهد السياسي، وقال إنه يمثل "خياراً ثابتاً" لدى الحكومة، تحرص عليه في كل المناسبات. وأوضح في خطاب بمناسبة الذكرى 55 لاستقلال موريتانيا بأنه متمسك بالحوار نهجا لتجاوز كل العقبات والتعاون على بناء الوطن، ودعا "كافة الفاعلين السياسيين وهيئات المجتمع المدني والعلماء وقادة الفكر، إلى العمل على إشاعة ثقافة الحوار، والانفتاح على مختلف الآراء والتوجهات الوطنية".

ولازالت الحكومة تنتظر رد المعارضة على الدعوة للحوار الوطني فيما تتمسك أطراف في المعارضة الموريتانية بالاستجابة لشروط محددة للمشاركة في الحوار.

كما أعلن الرئيس الموريتاني في خطاب عيد الاستقلال عن إنشاء صناديق مالية لدعم الطبقات الهشة من المجتمع، تتكفل بمصاريف علاج كبار السن والتأمين الصحي للحمالين والبحارة، وصندوق آخر لتقديم مساعدات اجتماعية لأبناء الشهداء.

وقال ولد عبد العزيز: "تقرر ابتداء من السنة القادمة إنشاء صندوق يساهم في تمويل التأمين الصحي للحمالين والبحارة"، وأضاف أن الدولة قررت "أن تتكفل بمصاريف علاج كبار السن الذين تجاوزوا 75 سنة". وقال في السياق ذاته "تقرر إنشاء صندوق خاص يقدم المعونات الاجتماعية لأبناء وبنات شهداء قواتنا المسلحة وقوات أمننا حتى بلوغهم سن الرشد ويساعدهم على إتمام دراستهم".

إعلانات