عاجل

البث المباشر

المعارضة الموريتانية تحذر من تنامي العنصرية

المصدر: نواكشوط- سكينة اصنيب

حذر قادة المعارضة الموريتانية من تنامي العنصرية والفساد في بلد ينقسم لعدة شرائح اجتماعية ويعاني من سوء توزيع الثروات وتأثير سنوات العبودية والتراتبية الاجتماعية. وطالب عدد من قادة منتدى المعارضة في مهرجان نظم مساء السبت بنواكشوط، الشعب الموريتاني بالوحدة للتصدي للأزمات التي تمر بها البلاد في الفترة الأخيرة.

وانتقد قادة المنتدى استمرار سياسة النظام الحكام بزرع العنصرية والفساد وتغاضيه عن تنامي جرائم التمييز والعنصرية، وطالبوا بتطبيق القانون في جرائم التمييز، محذرين مما تخلفه من غبن أصبح يشكل خطرا على وحدة الوطن.

وقال أحمد سالم ولد بوحبيني الرئيس الدوري لمنتدى المعارضة الموريتانية، في ثالث مهرجان تنظمه المعارضة خلال الفترة الماضية، ان موريتانيا لا يمكن أن تبنى إلا بوحدة لونيها الأبيض والأسود في اشارة الى المكونين العربي والافريقي الذين يشكلان سكان موريتانيا، مؤكدا على ضرورة استحضار تعاليم الدين الإسلامي لبناء وطن يسع الجميع.

وأضاف في المهرجان الذي نظم مساء السبت بمقاطعة السبخة غرب العاصمة ان هذه المقاطعة عانت من عنصرية وغبن وعدم مساواة في الفترة الأخيرة، في إشارة منه لأزمة الفريق الرياضي الذي ينتمي لمدرسة "نسيبة" ومنعته السلطات من المشاركة في مسابقة رياضية وتمثيل موريتانيا بحجة ان تراخيص السفر لم تستكمل، فيما يعتبر المراقبون ان السلطات وضعت عراقيل لمنع الفريق المكون من شريحة المسترقين سابقا من تمثيل موريتانيا في غياب العنصر العربي.

ودعا الى الضغط على السلطات من اجل تطبيق القوانين وقطع الطريق على الفساد محذرا من استمرار خرق القانون والتمييز بين المواطنين في تطبيقه، وطالب النظام بإجراءات عاجلة تضمن احترام حقوق الإنسان.

إعلانات