عاجل

البث المباشر

تعريب الإدارة يثير جدلاً في موريتانيا

المصدر: نواكشوط – سكينة اصنيب

اتخذت الحكومة الموريتانية قراراً بتعريب الوثائق السيادية الصادرة عنها، وكشفت قرارات صادرة عن الأمانة العامة للحكومة أنها أصدرت قراراً بمأمورية سفر باللغة العربية قبل يومين لأول مرة منذ الاستقلال.

وقررت الحكومة تعريب وثائق المأموريات المتجهة إلى بلدان عربية مع إضافة الفرنسية إلى جانب العربية في المأموريات المتجهة إلى الدول الأوربية والإفريقية.

وتباينت ردود أفعال الموريتانيين إزاء قرار تعريب كافة المراسلات والقرارات الرسمية، فبينما أبدى البعض ارتياحه للقرار ودعا إلى تعميمه على كافة الدوائر الحكومية عبّر آخرون عن اعتراضهم عليه بداعي أن تعريب الإدارة تقصي شريحة الزنوج التي لا تجيد اللغة العربية.

ووسط مخاوف الموريتانيين من تبعات هذا القرار بدأت صعوبة تطبيق القرار تظهر في بعض الدوائر بسبب عدم إجادة الموريتانيين من شريحة الزنوج للعربية. ويثير موضوع تعريب الإدارة في موريتانيا جدلاً كبيراً بسبب رفض الزنوج له.

ويتخوف المراقبون من تأثير اعتماد اللغة العربية لغة عمل في الإدارات والدوائر الحكومية، على وحدة الموريتانيين بسبب التوترات السابقة التي حدثت بين العرب والزنوج.

وبينما يؤيد العرب تعريب الإدارة يرى الزنوج أن هذا القرار يسعى إلى إقصائهم واستبعاد أطر الجماعات العرقية التي لا تجيد العربية.

إعلانات