عاجل

البث المباشر

الحزب الحاكم في موريتانيا يهاجم المعارضة

المصدر: نواكشوط – سكينة اصنيب

هاجم سيدي محمد ولد محم رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم في موريتانيا قادة المعارضة بشدة، واتهمهم بتعطيل الديمقراطية برفض المشاركة في الحوار الوطني، وقال في مؤتمر صحفي الأحد "إنهم لا يأتون الحوار إلا بثمن، ولا يشاركون في الانتخابات إلا بثمن، ونحن لا يمكن أن نعطل تجربة ديمقراطية من أجل شخصين أو ثلاثة لا يقبلون المشاركة في الحوار".

واعتبر ولد محم أن المعارضة قامت بتحريف الخطاب الأخير الرئيس محمد ولد عبد العزيز، وأكد أن حزبه سيطلق حملة لشرح مضامين خطاب الرئيس والتعديلات الدستورية التي اقترحها.

وفي رده على سؤال يتعلق بإعلان أحد قادة المعارضة قدرة المعارضين على اقتحام القصر الرئاسي بالأعداد الغفيرة التي حشدوها في مسيرة السبت، قال ولد محم "لن يصلوا إلى القصر الرئاسي ولكن ابحثوا عنه في الأسواق ونواحيها"، وأضاف في إجابة أخرى تعليقا على وصف الرئيس الموريتاني للمعارضين بأعداء الشعب قال ولد محم "إن كان قالها فقد صدق فعلا".

ويعكس التصعيد في لهجة رئيس الحزب الحاكم الاحتقان السياسي الذي تعيشه البلاد حاليا، خاصة بعد خطاب الرئيس ومسيرة المعارضة الرافضة لتغيير الدستور. وكانت المعارضة الموريتانية قد أعلنت رفضها لحوار بدون ضمانات.

إعلانات