عاجل

البث المباشر

الرئيس الموريتاني: الحوار مع المعارضة في موعده

المصدر: نواكشوط - سكينة اصنيب

أكد الرئيس الموريتاني محمد ولد عبدالعزيز، الأربعاء، أن الحوار السياسي بين الحكومة والمعارضة سيجري في موعده، بعد الأنباء التي تحدثت عن تأجيلها إلى ما بعد القمة العربية في يوليو المقبل.

وقال ولد عبدالعزيز إن هناك اتصالات مكثفة تجري مع مختلف الأطراف السياسية من أجل أن يبدأ الحوار في موعده المحدد.

ولم يحدد الرئيس موعد الحوار الوطني، وكان آخر موعد حدده لإقامته انتهى أمس الثلاثاء، حيث أكد في زيارته لمدينة النعمة قبل أسابيع أن الحوار سيبدأ بعد ثلاثة أسابيع.

وأكد ولد عبدالعزيز اليوم الأربعاء عقب تدشينه طوافتين لصالح البحرية الموريتانية، وجود إرادة سياسية قوية لاحترام الآجال المحددة في هذا الصدد.

وأضاف أنه التقى في ذلك الإطار عدة شخصيات ومرجعيات سياسية حيث ناقشوا الموضوع ووافقوا على المشاركة فيه.

والتقى الرئيس ولد عبدالعزيز خلال الأسبوعين الماضيين شخصيات تحسب على المعارضة أكدت فيما بعد استعدادها للمشاركة في الحوار السياسي، فيما يرفض المنتدى الوطني للديمقراطية والوحدة الحوار المرتقب.

ويرى منتدى الوحدة والديمقراطية التي يضم أكبر أحزاب المعارضة أن النظام الحاكم يصر على إجراء الحوار الوطني لفرض تعديل على الدستور. وتعيش موريتانيا منذ أسابيع على وقع جدل تعديل الدستور الذي يراه النظام الحاكم ضروريا لإلغاء مجلس الشيوخ وإحداث تغيير آخر لم يعلن عنه بعد، وتراه المعارضة محاولة لتكريس بقاء الرئيس ولد عبدالعزيز لولاية ثالثة يمنعها الدستور الحالي.

إعلانات