عاجل

البث المباشر

العاهل المغربي يدعو إلى مواجهة تسييس الدين الإسلامي

المصدر: الرباط - عادل الزبيري

وصف العاهل المغربي محمد السادس المغرب بأنه "ظل الحصن الحصين للإسلام في الشمال الغربي لإفريقيا"، إضافة إلى كونه "المنارة التي انطلقت منها أنوار هداية الإسلام إلى بلدان إفريقيا جنوب الصحراء".

ودعا العاهل المغربي في رسالة إلى اللقاء العالمي للتيجانيين من المتصوفة في مدينة فاس وسط المملكة إلى مواجهة "التسييس المغرض للدين" مع دعم "التصوف ليساهم في إشاعة الأمن الروحي ونشر قيم المحبة والوئام وتطهير النفوس من جذور التعصب والحقد والكراهية".

وشدد الملك محمد السادس على أهمية "السهر على الفضاء الديني وترسيخ قيم الإسلام السمحة في الوسطية والاعتدال ونبذ التطرف الأعمى".

وبحسب الملك المغربي فـ"المجتمعات الإسلامية في حاجة إلى مساهمة العلماء والفقهاء والمتصوفة" من أجل "رفع تحدي التطرف الأعمى والإرهاب ونزعات الانفصال والانقسام والمذاهب الضالة".

وذكر العاهل محمد السادس بأدوار "الطريقة التيجانية" في بلدان إفريقيا جنوب الصحراء والساحل الغربي في نشر الإسلام وتصحيح عقيدته، والدعوة إلى مكارم أخلاقه وإلى مقاومة الاستعمار الأجنبي.

إعلانات