فيديو لعملية اعتقال خلية داعشية في المغرب

نشر في: آخر تحديث:

بثت قناة "ميدي1 تي في" المغربية مقطع فيديو قصيراً لعملية ميدانية، لمكتب محاربة الإرهاب، التابع للمخابرات الداخلية في المغرب.

وتظهر في الشريط المصور لقطات لحجز مسدسات وأسلحة بيضاء وأوراق مالية مغربية من فئة 100 و200 درهم مغربي، من قبل عناصر مكتب محاربة الإرهاب.

وفي المشاهد أيضاً عناصر من مكتب محاربة الإرهاب، بزيهم الخاص الذي لا يظهر ملامح الوجوه، يعتقلون عنصراً من خلية داعشية.

وفي سابقة، استخدمت الرباط طائرة عمودية لنقل معتقلين من الداعشيين المغاربة.

ولا يظهر أي من وجوه المعتقلين من الداعشيين في الفيديو، بحيث وضعت ملابس على رؤوسهم.

المغرب يواجه داعش

والجمعة الماضية، تمكن مكتب محاربة الإرهاب، من "تفكيك خلية إرهابية خطيرة متشبعة بالنهج الدموي" لداعش.

وحسب بيان لوزارة الداخلية، وصلت مراسل "العربية.نت" نسخة منه، فإن الخلية تتكون من 9 عناصر، ونشطوا جغرافيا في مدن القنيطرة وسلا وقصبة تادلة، بالإضافة إلى قرى في منطقة الأطلس المتوسط، وتحديداً في ضواحي مدينتي بني ملال وخنيفرة.

وكشف الـ FBI المغربي، عن "تسخير وسائل ومعدات متطورة"، أثناء عمليات مداهمة وإيقاف المشتبه فيهم، قبل القيام بـ "نقلهم إلى مقرات إقامتهم"، من أجل "استكمال إجراءات التفتيش والحجز".

مراحل متقدمة

وبينت عمليات التتبع للأمن المغربي، أن "أفراد هذه الخلية الداعشية"، وصلوا إلى "مراحل متقدمة في التخطيط والتحضير لمشروع إرهابي خطير"، بتنسيق مع "قادة ميدانيين داعشيين".

وخططت الخلية الداعشية المغربية الجديدة، إلى "تنفيذ عمليات تخريبية تستهدف زعزعة أمن واستقرار" المملكة المغربية، و"بث الرعب في صفوف المواطنين" المغاربة.

من جهة ثانية، عزم أفراد الخلية الالتحاق بصفوف التنظيم، في سوريا أو العراق أو ليبيا.