عاجل

البث المباشر

الداخلية المغربية تستعد للانتخابات التشريعية

المصدر: الرباط – عادل الزبيري

أعلنت وزارة الداخلية المغربية عن توجيهاتها إلى عمال ومحافظي المدن، بـ "تكريس الخيار الديمقراطي".

ففي بيان صحافي دعت الداخلية المغربية مسؤوليها الترابيين إلى "توفير أجواء الشفافية والنزاهة والمصداقية" في الانتخابات التشريعية المرتقبة مغربيا، يوم الجمعة 7 أكتوبر المقبل، مع العمل الميداني على "تهيئة المحيط الملائم" لإجراء "الاستحقاقات في أحسن الظروف".

وطالبت الداخلية المغربية موظفيها الكبار بالتزام "حياد تام للإدارة" مع "اعتماد نفس المسافة بين جميع المتنافسين" في الانتخابات التشريعية.

وزارة الداخلية: الانتقال إلى "الجهوية الموسعة"

ويراهن المغرب خلال العام الجاري على "التنزيل الفعلي لنظام جديد في الإدارة للمدن تحت اسم "الجهوية المتقدمة" بمرجعية دستور 2011، ما يتطلب من وزارة الداخلية المغربية "مواكبة ميدانية في مد الإدارة الترابية" محليا بـ"الطاقات البشرية القادرة على رفع هذه التحدي" الجديد مغربيا.

وفي المجال الأمني، طالبت وزارة الداخلية من ممثليها في المدن بـ"مضاعفة الجهود" مع تطبيق عملي لـ"تدبير جيد أمني استباقي" يجمع ما بين "الواقعية والفعالية والتنسيق والتعاون بين مختلف المصالح الأمنية" وسط "مناخ دولي وإقليمي" يفرض "رفع مستوى اليقظة والتزام أقصى درجات الحيطة والحذر لمواجهة الإرهاب والتطرف".

هذا وعين العاهل المغربي محمد السادس، أمس الأربعاء محافظين جددا لمدن مغربية.

ويرى مراقبون أن وزارة الداخلية ترغب في مسؤولين إداريين في المدن بعيدين من أي "تأثير سلبي" في تشريعيات الخريف المقبل في المغرب، مع التركيز في نفس الوقت على "النجاعة المهنية"، والمشاركة في حرب الرباط ضد الإرهابيين الداعشيين تحت مظلة "حرب استباقية".

إعلانات