عاجل

البث المباشر

الداخلة المغربية تستقطب عشاق الرياضات البحرية عالميا

المصدر: الداخلة (جنوب المغرب) – عادل الزبيري

وضعت مدينة الداخلة، في أقصى جنوب غرب المغرب، اسمها رسميا، بين الوجهات الجغرافية العالمية في الرياضات البحرية والريحية.

فآلاف من السياح ومن الرياضيين المحترفين لرياضات ركوب الأمواج، قصدوا مدينة الداخلة من أجل الاستفادة من البنيات التحتية المناسبة من أندية للتعليم معترف بها دوليا، لممارسة ركوب أمواج المحيط الأطلسي.

فمنذ 10 سنوات، تتوفر مدينة الداخلة على أندية احترافية للتكوين بالنسبة للسياح المبتدئين، ولموافقة المحترفين من السياح، في ركوب الأمواج.

سياح من العالم يقصدون الداخلة

في حديث لـ"العربية"، أوضح رشيد الوصيف، مدير مدرسة الرياضات البحرية (تتواجد على بعد 30 كيلومترا بضواحي مدينة الداخلة) أن "الناس تأتي من جميع أنحاء العالم من أجل ممارسة هذه الرياضة": أي ركوب الأمواج، المعروفة بين الرياضيين المغاربة أيضا تحت اسم الركمجة.

ويدير الشاب المغربي رشيد مدرسة احترافية بمعايير وباعتراف دولي في الرياضات البحرية والريحية وتحت إدارته، يشتغل 17 مدربا مغربيا حاصلون على اعتراف من الاتحاد الدولي للرياضات البحرية.

هذا ويعزو رشيد نجاح الداخلة في الرياضات البحرية إلى "وجود موقع جيد جدا، ورياح طيلة السنة، وزبائن يأتون هذا العام، ويعودون في العام المقبل في نفس التوقيت، لأنهم يألفون الموقع"، إضافة إلى "الأمان المتوفر للممارسين، سواء من المحترفين أو من المتعلمين أو الهواة".

7 مدراس مغربية للرياضات البحرية

وتتوفر مدينة الداخلة البحرية على 7 مدارس متخصصة في الرياضات البحرية، فيما آلاف من السياح من العالم يأتون إلى المدينة بحثا عن متعة ركوب الأمواج بالألواح.

وبينما كان السائح الفرنسي جيروم يجمع أغراضه بعد حصة من ركوب الأمواج، التقته "العربية"، فأخبرها بأنه "يأتي إلى الداخلة من 9 سنوات، ويعود مرة واحدة على الأقل في العام".

ويوضح السائح الفرنسي أن مدينة الداخلة "تضمن توفر الرياح، فـالإحصائيات الريحية جيدة جدا".

وتنظم مدينة الداخلة الأطلسية والصغيرة سنويا بطولة دولية في ركوب الأمواج، يشارك فيها أبطال عالميون.

إعلانات