عاجل

البث المباشر

المغرب: انخراطنا بمواجهة الإرهاب جعلنا هدفا للإرهابيين

المصدر: الرباط ـ عادل الزبيري

كشفت المملكة المغربية أن "انخراطها في مكافحة الإرهاب" جعل منها "هدفا لتهديدات الجماعات المتطرفة والإرهابية".

ففي كلمة رسمية باسم المغرب، اليوم الاثنين، في مجلس وزراء الداخلية للاتحاد المغاربي، أكد الشرقي الضريس، الوزير المنتدب في الداخلية المغربية، أن "التصدي للإرهاب" بات "تحديا أمنيا كبيرا لكل بلدان المنطقة" المغاربية في شمال إفريقيا.

وحذر المسؤول الحكومي المغربي، في نفس الاتجاه، من "خطورة العمليات الإرهابية" التي "تنفذها تنظيمات إرهابية في منطقة الساحل"، مثيرا الانتباه في نفس الآن إلى "تمركز خلايا الدعم اللوجستيكي" لهذه الخلايا الإرهابية في المنطقة المغاربية.

تحذيرات مغربية من محيط يتغذى من الإرهاب

وفي سلة التحذيرات المغربية إلى الجيران المغاربيين، تواجد "محيط إقليمي ودولي يتغذى فيه الخطر الإرهابي من الصراعات والأزمات التي يعرفها العالم العربي"، إضافة إلى "دينامية توسع مشروع الخلافة لداعش" التي "تحاول إيجاد موطئ قدم في المنطقة المغاربية".

وباسم الرباط، دعا الرجل الثاني في الداخلية المغربية، زملاءه وزراء الداخلية المغاربيين إلى "وضع تصور عام لمكافحة مختلف التهديدات" التي "تهدد بلدان اتحاد المغرب العربي"، مع "بلورة استراتيجيات مشتركة" للتصدي للخطر الإرهابي المتفاقم مغاربيا.

وذكر المسؤول الحكومي المغربي بتأكيدات الرباط التاريخية بالحاجة إلى "بناء الفضاء المغاربي"، باعتباره "أولوية بالنسبة للمملكة المغربية" التي "تحدوها رغبة حقيقية لتفعيل الاتحاد المغاربي، باعتباره خيارا استراتيجيا لا محيد عنه".

إعلانات