عاجل

البث المباشر

المغرب.. السجن عامين لشقيق العقل المدبر لاعتداءات باريس

المصدر: الرباط – عادل الزبيري

قضت محكمة قضايا الإرهاب في المغرب، الجمعة الماضي، بالسجن عامين اثنين نافذين، ضد المتهم ياسين أباعوض، الشقيق الأصغر لعبد الحميد أباعوض، "العقل المدبر" للهجمات الإرهابية التي طالت العاصمة الفرنسية باريس نوفمبر الماضي.

وياسين أباعوض، بلجيكي من أصول مغربية، من مواليد 1995. أدانه القضاء المغربي بتهم، أهمها "الإشادة بأفعال إرهابية"، و"عدم التبليغ عن الإرهاب".

وخلال أطوار المحاكمة، طالب دفاع ياسين أباعوض بالبراءة لموكله لأنه "لا يحمل أي فكر متطرف"، ولا تربطه "أي علاقة بما كان يخطط له أخوه".

المغرب: اعتقال أباعوض الصغير في أكادير

وأحالت المصالح الأمنية في مدينة أكادير، جنوب المغرب، ياسين أباعوض، على فرقة النخبة للشرطة المغربية، مقرها مدينة الدار البيضاء، للاشتباه في "علاقته بتنظيمات إرهابية، في بلجيكا، ودول أخرى".

واقترح عبد الحميد أباعوض، الذي قتلته الشرطة الفرنسية نوفمبر الماضي، على شقيقه المعتقل في المغرب، "الالتحاق بداعش"، إلا أنه رفض.

واعترف ياسين أن أخاه كان "يتحدث معه باستمرار"، عن "دور المقاتلين الأجانب في رفع راية الإسلام"، وفي "محاربة الغرب"، معرباً له عن "رغبته الجامحة في التخطيط لأعمال إرهابية، ضد فرنسا وبلجيكا".

أباعوض الصغير: أسلحة عند العقل المدبر لتفجيرات باريس

كما اعترف ياسين أمام قاضي التحقيقات معاينته في "منزل شقيقه" عبد الحميد لـ"وجود قبضة لسلاح ناري من نوع كلاشنكوف، وأقنعة، وقضيب حديدي، وسكين من الحجم الكبير".

من جهة ثانية، كشف ياسين أن "الشرطة الفيدرالية البلجيكية حققت معه بعد قرابة أسبوع، من سفر شقيقه إلى سوريا".

إعلانات