عاجل

البث المباشر

إجراءات استباقية ضد "تسريبات الامتحانات" بالمغرب

المصدر: الرباط – عادل الزبيري

تطلق وزير التربية والتعليم في المغرب، الأربعاء، عملية حكومية غير مسبوقة، لمواكبة التلاميذ، لاجتياز الامتحانات النهائية السنوية، خاصة امتحانات الباكالوريا، المتوقعة في شهر يونيو المقبل.

واختارت التربية والتعليم، ثانوية الليمون في العاصمة الرباط، لتقديم عرض مسرحي عنوانه: "محاكمة غشاش"، لتلاميذ من مدرسة حكومية في التعليم الابتدائي، كأسلوب تحسيسي عبر أب الفنون؛ "من أجل النجاح باستحقاق ونزاهة".

ويرتفع الضغط في الثانويات المغربية، مع قرب موعد الامتحانات النهائية، خاصة السنة الثالثة من التعليم الثانوي، التي تحمل اسم الباكالوريا، وتسبق الالتحاق بالتعليم الجامعي العالي، وسط انتشار لـ "ظاهرة الغش"، عبر الوسائل التقليدية للغش أو بالاستعانة بالتكنولوجيات الحديثة، ومواقع التواصل الاجتماعي.

امتحانات الباكالوريا: مسلسل تسريبات

ففي امتحانات نهاية السنة الماضية، تفجر مسلسل من فضائح تسريبات امتحانات السنة الثانية والثالثة من التعليم الثانوي، ما اضطر وزارة التربية والتعليم إلى اتخاذ قرار، بإعادة الاختبار في مواد أثبتت التحقيقات الأولية، حدوث تسريب لأسئلتها.

وتستعد التربية والتعليم هذا العام، لـ "حرب امتحانات" نهاية العام بحزمة إجراءات احترازية جديدة، أبرزها الاستعانة المرتقبة لأول مرة بالشرطة في المدن، وبالدرك في القرى، لتأمين كل أطوار الامتحانات، مع إحداث مراكز إقليمية/ جهوية، لنسخ محلي لأوراق الأسئلة تجنبا لأي تسريب لأي ورقة.

إعلانات