عاجل

البث المباشر

المغرب: "الداعشي التشادي" خطط لاستهداف مواقع سياحية

دخل الأراضي المغربية بجواز سفر غير مزور واستقر في طنجة

المصدر: الرباط – عادل الزبيري

أعلن المغرب أن "الخبرة العلمية" على "المواد المشبوهة" التي حجزها مكتب محاربة الإرهاب، يوم الجمعة الماضية، في "منزل آمن" استعمله "الداعشي التشادي"، كشفت أنها "عناصر أساسية أولية لصناعة المتفجرات شديدة الانفجار".

ففي بيان صحافي لوزارة الداخلية المغربية، توصل به مراسل قناة "العربية"، هو الثالث على التوالي منذ اعتقال "الداعشي التشادي"، كشفت الرباط أن "مسحوق الألمنيوم" يتم استعماله من "أجل تسريع عملية الانفجار" و"الرفع من شدة وقعه" بهدف "إحداث خسائر جسيمة في الأرواح والممتلكات".

وأثبتت "الخبرة العلمية" ‏المغربية "صحة جواز السفر التشادي" الذي استعمله "الداعشي التشادي" المشتبه به، من أجل دخول إلى المغرب، وبطاقة هويته.

"الداعشي التشادي" حامل لـ"مشروع تخريبي"

فالبحث الأولي كشف أن "المواطن التشادي" خطط لاستعمال المتفجرات" في "مشروع تخريبي" لاستهداف "مواقع سياحية وفنادق مصنفة وثكنات عسكرية ومراكز أمنية ومقر إحدى البعثات الدبلوماسية الغربية" في المغرب.

وفي صباح يوم الجمعة الماضية، في مدينة طنجة في شمال المغرب، أفشل مكتب محاربة الإرهاب والجريمة المنظمة، التابع للمخابرات الداخلية المغربية، "مخططا إرهابيا خطيرا" على خلفية "إيقاف مواطن تشادي داعشي".

و"الذئب المنفرد التشادي"، وفق الرباط، جرى إرساله من "داعش" في "مهمة ميدانية" من أجل "تأطير وتكوين خلايا نائمة" تضم "متطرفين جزائريين ومغاربة متشبعين بالفكر الداعشي" في أفق "شن عمليات إرهابية نوعية" في سياق "زعزعة أمن واستقرار البلاد تماشيا مع أجندة داعش".

إعلانات