عاجل

البث المباشر

استفحال الغش بالمغرب والحكومة تتصدى

المصدر: الرباط – عادل الزبيري

شن رشيد بلمختار وزير التربية والتعليم والتكوين المهني في المغرب، هجوما على "الغش في الامتحانات"، معترفا بتسجيل "تطور" في الظاهرة مغربيا، خلال السنوات الأخيرة، وسط "تزايد حالات ضبط التلاميذ الغشاشين"، باستخدام التكنولوجيات الحديثة.

ولوحت التربية والتعليم في المغرب، بـ "إجراءات غير مسبوقة ومشددة"، ضد "الغشاشين التلاميذ" في امتحانات نهاية العام الدراسي في كل المستويات، خاصة امتحانات البكالوريا، للحيلولة دون وصول تلاميذ غشاشين، إلى جامعات وكليات "لا يستحقون الالتحاق بها".

ووجه المسؤول الحكومي على التربية والتعليم مغربيا، انتقادات لآباء وأمهات التلاميذ، الذين "يساعدون أبناءهم التلاميذ، على إنفاق أموال على تقنيات جديدة للغش" في الامتحانات؛ لأن "الغاية اليوم في الشهادة".

استباق توعوي وسط التلاميذ ضد الغش

هذا وفي سابقة من نوعها، لجأت الحكومة المغربية إلى إطلاق "حملة توعوية" بين التلاميذ، لنشر وعي جماعي، ضد "استفحال الغش في الامتحانات"، مع بداية العد العكسي لاختبارات البكالوريا، المرتقبة في شهر يونيو المقبل مغربيا.

وستتوجه وزارة التربية والتعليم بـ "التوعية القبلية"، حيال مخاطر الغش في الامتحانات، مع إظهار عواقبه، إلى التلاميذ أولا، وإلى الأساتذة والأطر التربوية، وإلى الآباء والأمهات، الذين أصبح بعضهم محط تساءل، لأنهم "ينفقون أموالا لمساعدة أبنائهم على الغش".

إعلانات