عاجل

البث المباشر

مطالبات برلمانية بلجنة تقصي حقائق ضد نفايات إيطاليا

المصدر: الرباط – عادل الزبيري

تتواصل تفاعلات قضية نفايات #إيطاليا في #المغرب ، بدخولها لأول مرة إلى النقاش السياسي في #البرلمان_المغربي ، بين مطالبات لكتلة حزب العدالة والتنمية الإسلامي، الذي يقود التحالف الحكومي بـ "تشكيل لجنة لتقصي الحقائق"، و"مطالبات بإرجاع #النفايات إلى إيطاليا".

ففي جلسة المساءلة الأسبوعية البرلمانية للحكومة، طالب #برلمانيون مغاربة بـ"فك العزلة الاقتصادية عن مدينة #آسفي ، حيث يتواجد معمل للإسمنت، يلوث البيئة عبر حرقه منذ سنوات لشحن من النفايات".

وتعرضت وزيرة #البيئة_المغربية ، حكيمة الحيطية لـ7 أسئلة من كتل برلمانية، من التحالف الحكومي ومن المعارضة، اليوم الثلاثاء، لتضطر الوزيرة للصعود لمنصة الخطابة، تحت قبة المؤسسة التشريعية في الرباط، لتقديم روايتها الحكومية حيال شحنة نفايات إيطالية تبلغ 2500 طن، موجهة لمعمل للإسمنت، لتحويلها إلى طاقة بديلة للغاز الطبيعي وللبترول.

حكيمة الحيطي وزيرة البيئة، في البرلمان المغربي في الرباط حكيمة الحيطي وزيرة البيئة، في البرلمان المغربي في الرباط

#المغرب_ليس_مزبلة

وتفاعل البرلمان المغربي حيال شحنة النفايات الإيطالية، يأتي وسط مطالبات متواصلة ومتزايدة يوميا من المغاربة، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، عبر وسم #المغرب_ليس_مزبلة، لرفض حرق هذه النفايات، والحفاظ على الصحة الجماعية للمواطنين الذين يسكنون في جوارات معامل الإسمنت، وتغيير القانون المغربي السامح باستيراد النفايات الأوروبية.

ففي مداخلة نقلها التلفزيون المغربي بالمباشر، اتهمت كتلة حزب العدالة والتنمية الإسلامي، من وصفتهم بـ"المشوشين"، بالرغبة في "الإساءة لصورة المملكة المغربية" التي تستعد لاحتضان قمة الأرض والمناخ رقم 22 في شهر نوفمبر المقبل في مدينة مراكش، ومع دخول أول قانون في تاريخ المغرب لمنع صناعة واستخدام الأكياس البلاستيكية التطبيق العملي، في شهر يوليو الجاري.

ومن جانبها، أعادت وزيرة البيئة المغربية، تذكير البرلمانيين بأن الأمر يتعلق بـ"طاقة بديلة" وليس بـ"نفايات بمفهوم الأزبال"، مذكرة بأن "قرابة نصف مليون طن دخل المغرب سنويا من النفايات الطاقوية البديلة".

وفي سياق دفاعها عن شحنة النفايات الإيطالية، بينت المسؤولة الحكومية المغربية أن "المغرب لا يتوفر على بنية تحتية لمعالجة وفرز وإعداد البدائل الحرارية"، مضيفة أن النفايات جرى إعدادها في إيطاليا في "مصانع معتمدة من طرف الاتحاد الأوربي، وهي مصانع خاصة".

الحكومة: استيراد بدائل طاقوية وليس نفايات

ووفق رواية المسؤولة المغرب، فإن الرباط تستورد "بدائل طاقية وليس نفايات"، تخت "غطاء قانوني" وبـ"ضمانات قانونية"، ودخلت قضية النفايات الإيطالية، بحسب المراقبين، إلى سوق الصراع السياسي الانتخابي المغربي، قبيل انتخابات تشريعية، مرتقبة في 7 أكتوبر المقبل.

إعلانات