عاجل

البث المباشر

إنقاذ قرابة 300 لاجئ قبالة سواحل تونس

الزورق الثاني عُثر عليه وعلى متنه 46 شخصاً "هائماً" قبالة بن قردان

المصدر: تونس - فرانس برس

أنقذت السلطات التونسية حوالي 300 لاجئ إفريقي كانوا يحاولون الوصول إلى أوروبا ليل الأحد قبالة السواحل التونسية وفق معلومات لـ "فرانس برس" من جمعية "بوتز فور بيبول".

وقال نيكانور هاون المسؤول في الجمعية إنه تم إنقاذ زورق أول على متنه 240 شخصا "قضوا ثلاثة أيام في البحر قبالة جزر قرقنة (وسط تونس) حيث جنح القارب على الرمل".

وعثر على الزورق الثاني وعلى متنه 46 شخصا، "هائما" قبالة بن قردان، قرب الحدود التونسية الليبية.

ونقلت المجموعة الأولى من اللاجئين الى ميناء صفاقس، ثاني كبرى مدن تونس، والثانية الى "مخيم احتجاز" في بن قردان.

وقال هاون إن اللاجئين قدموا من تشاد ومالي وساحل العاج وحتى المغرب وإن عشرة منهم على الأقل من لاجئي مخيم الشوشة الذي فتح في جنوب تونس في 2011 لاستقبال اللاجئين الفارين من حرب ليبيا.

وأغلقت المفوضية العليا للاجئين للأمم المتحدة مخيم الشوشة في حزيران/يونيو 2013 بينما ما زال المئات من اللاجئين ينتظرون حلا لأوضاعهم.

وقد انتقدت "بوتز فور بيبول" إغلاق المخيم دون حل أوضاع اللاجئين المتبقين وتخشى أن يكون اللاجئون الـ286 الذين تمت إغاثتهم ليلا قد طردوا إلى ليبيا من حيث أبحروا. وقال هاون "قد يكون ذلك انتهاك لمعاهدة جنيف".

وتعتبر تونس معبرا كبيرا للعديد من المهاجرين غير الشرعيين القادمين من إفريقيا جنوب الصحراء والراغبين في الوصول الى أوروبا على متن زوارق غير مناسبة وقد قضى الآلاف منهم غرقا أو اعتبروا في عداد المفقودين.

إعلانات