وزير الدفاع التونسي: خلايا داعيشة موجودة بالبلاد

نشر في: آخر تحديث:

أكد وزير الدفاع التونسي، فرحات الحرشاني، في تصريح إعلامي بأحد مراكز المراقبة العسكرية، على الحدود التونسية الليبية، أن "داعش" موجود فعلا في تونس، من خلال بعض الخلايا.

وكان الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي قد أشار في حديث سابق مع "العربية.نت" إلى أن تنظيم "داعش" يبعد عن تونس 70 كيلومترا وأنه متمركز غرب ليبيا على الحدود مع تونس.

وقال الوزير إن تونس تحارب "داعش" على الأرض وفي الميدان، وإن انضمام بلاده إلى التحالف الدولي ضد "داعش"، لا يعني بالضرورة محاربة داعش خارج تونس.

وعلى هامش معاينته لانتهاء أشغال الساتر الترابي مع ليبيا، قال الحرشاني إن هناك استعدادات من المؤسسة العسكرية لمواجهة خطر داعش ليبيا على تونس.

وأضاف ان هناك خططا أمنية وعسكرية كثيرة لمحاربة الإرهابيين فرادى أو ضمن تنظيمات في حال تردي الوضع في ليبيا، مشددا على استعداد وحدات الجيش التونسي لكل الاحتمالات.

وأشار الوزير الى أن ألمانيا والولايات المتحدة الأميركية تعهدتا بتقديم المساعدات فيما يتعلق بالمراقبة الإلكترونية والتكوين الميداني في مجال محاربة الإرهاب العابر للقارات، مشيرا الى أن هذا التعاون ليس حكرا على تونس فقط بل بين مختلف بلدان العالم.