تونس.. الرباعي يدعو لعقد مؤتمر وطني لمكافحة الإرهاب

الدعوة لاستراتيجية مغاربية موحدة لمواجهة ظاهرة التطرف الديني

نشر في: آخر تحديث:

دعا الرباعي الراعي للحوار الوطني في تونس، الثلاثاء، مجددا الحكومة، إلى الإسراع في تحديد موعد لعقد مؤتمر وطني لمناهضة الإرهاب، لا يتجاوز بداية السنة المقبلة، وفق تصريح لرئيس الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان، عبدالستار بن موسى، لوكالة تونس إفريقيا للأنباء الرسمية.

استراتيجية مغاربية موحدة لمواجهة ظاهرة التطرف الديني

من جهة أخرى، أكد وزير الداخلية التونسي الهادي مجدوب، خلال افتتاحه يوم الاثنين أشغال الدورة السادسة لاجتماع وزراء داخلية دول اتحاد المغرب العربي، "أن تونس تواجه كغيرها من بلدان المنطقة العربية عامة والمغاربية على وجه الخصوص، ظواهر أمنية غير مسبوقة، تهدد أمنها القومي وتستهدف استقرارها السياسي، ومؤسساتها ومكاسبها الاقتصادية والثقافية وغيرها".

وشدد مجدوب على "ضرورة وضع استراتيجية مغاربية موحدة لمواجهة ظاهرة التطرف الديني والفكر التكفيري، لاسيما بسبب انتشارها في بلدان المغرب العربي".

كما بين المجدوب "أن هذه الدورة الحالية لوزراء الداخلية المغاربة، خصّصت لدراسة ومناقشة الوضع الأمني في الدول المغاربية وجوارها الإقليمي، في ظل التهديدات الأمنية الناجمة عن الإرهاب، والاتجار بالأسلحة والمخدرات والجريمة المنظمة والإلكترونية والهجرة غير الشرعية والمؤثرات العقلية".

وشدد الوزير التونسي على "ضرورة تحديد السبل الكفيلة بالتصدي لكل هذه الظواهر وغيرها بما من شأنه أن يزيد من تحصين الأمن القومي المغاربي"، معتبراً "أن الدورة الحالية تنسجم مع روح ومضمون المادتين 14 و15 من معاهدة مراكش التي تتعهد بعدم السماح بأي نشاط أو تنظيم يمسّ بأمن أو حرمة تراب أي دولة من دول المنطقة واستقرار نظامها السياسي".