عاجل

البث المباشر

عيد اليحيى يلتقي بملكة البهارات في زنجبار

معَ دخولِ القَرنِ التاسعِ عشرْ، وَ معَ هبوبِ الرياحِ الموسِمِيَّةِ الشَّمَالِيَّةْ، أدْخَلَ السلطانُ سعيد بن سلطان البُوسعيد إلى زنجبارَ التوابلَ بِكُلِّ ألوَانِهَا، و زَرَعَ فيها أكْثَرَ من أَربعِمئَةِ قُرُنْفُلَةْ.
زنجبارُ التي صَنَّفَتْها الأُمَمُ المتّحدةُ إرثاً عالمياً عَرَفَهَا الإغريقُ و الرومانُ باسمِ مِنُوثِيَاسْ، و ذُكِرَتْ في الكتابِ اليونانيِّ «قاموسُ المحيطِ الهنديِّ» للمرةِ الأُولَى في التاريخْ.

إعلانات