عاجل

البث المباشر

صناعة الموت: قضية الفنية العسكرية

في جميع مراحل عمل التنظيمات المتطرّفة في مصر، كان اختراق المؤسسة العسكرية حلماً تحاول هذه القوى دائماً تحقيقه. فشلت غالباً ونجحت أحيانا. ليس سرّاً أن أبرز عمليات تنظيم "الجهاد" قادها ضبّاط امتلكوا خبرةً عسكريةً داخل الجيش المصري منهم عبّود الزمر وخالد الإسلامبولي على سبيل المثال. حتى تدريب المقاتلين العرب في أفغانستان وإنشاء معسكر الفاروق تمّ بخبرة عسكرية من ضبّاط مصريين سابقين مثل أبي حفص المصري. في هذه الحلقة استعادة لقصّة أقدم التنظيمات التي ظهرت داخل الجيش المصري.

إعلانات