عاجل

البث المباشر

من العراق: سيول مسلحة

يبدو أن ماضي الحروب سيظل يلاحق العراقيين في كل يوم، فحتى السيول التي اجتاحت ميسان وواسط كانت سيولاً حربية ومسلحة بمئات الآلاف من الألغام التي جرفتها معها من جبهة الحرب العراقية الإيرانية الخامرة إلى الحقول والشوارع المنكوبة، لتصبح خيام الهلال الأحمر المكانَ الآمن الوحيد للمنكوبين الذين تضاعفت نكبتهم بسبب شبح الألغام التي لم تكتف بما فعلته بهم في الماضي فلاحقتهم لتزيد حياتهم نكبات.

من جهة أخرى لم تجد التعويضات طريقها إلى المتضررين مما زاد طينُ الكارثة بلّة.

إعلانات