عاجل

البث المباشر

الأب نجيب ميخائيل

ضيف هذا الأسبوع هو الأب نجيب ميخائيل من رهبنة "الدومينيكان" في الموصل الذي تمكن من إنقاذ مئات المخطوطات النادرة من براثن "داعش" ونقلها إلى أربيل في كردستان العراق. يقول ان من أهداف "داعش" قتل الإنسان مرتين: جسديا، ومرة أخرى بقطع جذوره ومحو تاريخه. ويقول أيضاً إن المخطوطات التي انقذها ليست كلها مسيحية بل إسلامية أيضا. وأوضح أن عدد المسيحيين الذين تركوا الموصل وسهل نينوى يتجاوز 125 ألف نسمة. قال ايضا ان "مواقف مسلمي في الموصل تباينت، "فمنهم من حمانا من داعش، ومنهم من تضامن مع التنظيم إما خوفا أو طمعاً بالمال،" على حدّ قوله.

إعلانات