عاجل

البث المباشر

رشيدة داتي

رابط مختصر

ضيفة هذا الأسبوع رشيدة داتي عمدة إحدى دوائر باريس ووزيرة سابقة للعدل الفرنسية في عهد نيكولا ساركوزي. ترى داتي أن نزع الجنسية من أشخاص مولودين في فرنسا هو خيار لا يتفق والقيم والمؤسسات الفرنسية والأهم أنه لا يتفق مع الدستور. أما حال الطوارىء بالشكل الذي أعلنته الحكومة الفرنسية فهي تتفق مع الدستور ويمكن اللجوء إليها عندما تواجه البلاد تهديداً لمصالح الدولة العليا وتكون استثنائية وليست دائمة، بحسب رأيها. وتضيف أن "الذين تبنّوا الإرهاب هم غالباً أناس انعزلوا عن المجتمع وهمّشوا أنفسهم أو عانوا من تمييز أو عدم مساواة، فيما يبحث آخرون عن قضية تمكّنهم من أن يصبحوا أبطالا." وعلى رغم ذلك لا تستبعد رشيدة داتي أن يصبح فرنسي من أصل مغاربي رئيساً للجمهورية الفرنسية ذات يوم.

إعلانات