عاجل

البث المباشر

مهمة خاصة: أمل يتحقق

التجربة التي انتهجتها السعودية في مجال تصحيح أوضاع الجالية البورماوية لديها مختلفة. فالمقاربة لم تقتصر على الأحياء العشوائية حيث يقطن هؤلاء فحسب بل تعدّتها إلى رعاية شباب الجالية وفتياتها من النواحي التعليمية والاجتماعية وغيرها. فريق البرنامج سجّل كيف يعيش البورماويون في مكّة المكرمة وكيف تعمل السلطات المعنية على تطوير أحيائهم لحلّ مشكلة ما بين 400 ألف و500 ألف شخص. علاقة البورماويّين بالمملكة تعود إلى ما يزيد عن 60 عاماً وذلك عند فرارهم من بورما سابقاً ميانمار راهناً إلى السعودية بسبب تنكيل السلطات الحاكمة في بلادهم بهم لكونهم مسلمين. وبتصحيح وضع هذه الجالية، سيتمّ منح أفرادها إقامات نظامية وتمكينهم من الاستفادة من الخدمات المتاحة للمواطن السعودي، صحية كانت أو اجتماعية أو إنسانية أو تعليمية.

إعلانات