عاجل

البث المباشر

شهادات بريئة

رابط مختصر

فريق البرنامج ذهب إلى مخيّمات الشتات السورية في الأردن ليكتشف حقائق مرّة تتعلّق بأطفالها. 90% من هؤلاء انقطعوا كليّاً عن تلقي العلم، والسبب هو اضطرار عائلاتهم لتشغيلهم من أجل تيسير شؤونها. الكاميرا سجّلت أيضاً كثافة انتشار الأطفال السوريين على الطرقات وعند نواصي الشوارع في عمّان والمدن الأردنية الأخرى، إضافةً إلى كثيرين منهم يعملون في الزراعة في منطقة غور الأردن ومحافظة المفرق التي تبعد 65 كيلومتراً شرق عمّان وتحتضن وحدها نحو ثلث السوريّين الذين لجأووا إلى الأراضي الأردنية.

إعلانات

الأكثر قراءة