عاجل

البث المباشر

حب لا أعتذر عنه

كاميرا مهمة خاصة تسجل حالات تظهر بين حين وآخر، إلى العلن تتشكل في سجالات عنصرية بين اللبنانيين والسوريين على خلفية استقبال لبنان أعداداً كبيرة من اللاجئين السوريين اذ يُبدي بعض اللبنانيين امتعاضهم من التأثيرات السلبية للنزوح بعبارات عنصرية. ويردّ السوريون بعبارات لا تقل عنصرية ويتناسون أن ما يقوله اللبنانيون سبق أن قالوه هم قبل عشر سنوات. فريق البرنامج يلتقي ناشطين من أطراف مختلفة تطالب بوجوب دقّ ناقوس الخطر ويدفع الجميع إلى فتح نقاش هادئ ورصين حول أزمة اللجوء السوري. ولكن، بفضل بعض الناشطين اللبنانيين والسوريين وكلامهم السطحي، تم تمييع الموضوع وطمسه مؤقتاً كما طمست من قبل أحداث كثيرة خطيرة لتعود وتظهر بأشكال متنوّعة .

إعلانات