الفيديو آرت متنفس سينمائي جديد للهواة السعوديين

الهدف تقديم أعمال فنية معاصرة في مجال الفيلم القصير وبأدوات العرض السينمائي

نشر في: آخر تحديث:
يتجه الشباب السعودي بكلا الجنسين نحو أنماط جديدة من السينما، وخصوصاً فن "الفيديو آرت" أو "الفيلم القصير"، وذلك بهدف تقديم أعمال فنية معاصرة في مجال الأفلام.

وقام مؤخراً نحو 60 مهتماً بصناعة السينما، بتنظيم عروض خاصة لأفلامهم في إحدى مدن السعودية، ووجهوا دعواتهم من خلال تبادل الرسائل النصية عبر الجوالات، ليقوموا بمشاهدة أول عرض سينمائي لهم داخل أحد المخازن، وذلك بحسب تقرير لمجلة "سيدتي".

يذكر أن "الفيديو أرت" نمط من الفن منتشر في الغرب، وله رواده وجمهوره، ويعد تمرداً على القالب التقليدي للسينما، حيث يتخذ قالباً فلسفياً يعالج بإبداع مشاكل معاصرة، وعادة ما يثير ردود فعل إيجابية، لكونه يفتح مجالات جديدة للتفكير، وطرح تساؤلات، ما ينتج عنه انطباعات مختلفة.



الجدير بالذكر أن السينما السعودية غير مصرح لها حتى بإنشاء دور عرض.