رئيس الطيران المدني لا مجال لمضيفات سعوديات

الخطوط الجوية العربية السعودية تدرس زيادة عدد الأساطيل

نشر في: آخر تحديث:
أكد رئيس الهيئة العامة للطيران المدني بالسعودية، رئيس مجلس إدارة المؤسسة العامة للخطوط الجوية العربية السعودية، الأمير فهد بن عبدالله بن محمد، أنه لا مجال لعمل المرأة السعودية "مضيفة" في الوقت الحالي، موضحاً أن المرأة السعودية بإمكانها الحصول على وظيفة إدارية.

وقال المسؤول، على هامش رعايته حفل تخريج الدفعة الأولى من البرنامج التدريبي المطوّر لمضيفي الخدمة الجوية 2012، في الخطوط السعودية أمس الأحد، إن الخطوط تسعى إلى تحسين خدماتها لمواجهة تحديات السوق ولتنافس كبرى الشركات العالمية، حسب ما جاء في صحيفة "الشرق" السعودية.

وكشف وجود دراسات لم تنته بعد لزيادة عدد الأساطيل. وأضاف أن أكاديمية الأمير سلطان لعلوم الطيران تهدف إلى توسيع نطاق تدريبها للكوادر، مشيراً إلى وجود خطوط أجنبية ترسل أفرادها لتلقي التدريب في الأكاديمية.

من جانبه، استعرض مدير عام الخطوط الجوية العربية السعودية المهندس خالد الملحم عدداً من المهام المنجزة منذ عام 2007 والمتعلقة بالموارد البشرية تضمنت توظيفهم العديد من العمال الجدد وتطبيق نظام حوافز جديد لملاحي المقصورة، وملاحي الخدمة الجوية، وموظفي الحجز. وأوضح أن عدد موظفي الشركات والوحدات الاستراتيجية في المؤسسة بلغ 36504 موظفين.