عاجل

البث المباشر

افتتاح أول نادٍ رياضي في إحدى مدارس البنات بالدمام

المصدر: العربية.نت
افتتحت الإدارة العامة للتربية والتعليم في المنطقة الشرقية، نادياً تعليمياً هو الأول من نوعه للطالبات، ضمن مشروع الملك عبدالله بن عبدالعزيز لتطوير التعليم.

ويقدم النادي، المقام داخل إحدى المدارس الثانوية في مدينة الدمام، برامج منوعة، ترفيهية وتعليمية، ومجموعة من الأنشطة الرياضية لإنقاص الوزن، إضافة إلى ملعب لكرة السلة.



واعتبرت مديرة النادي، مريم الشمري، أن نادي الثانوية الـ22 التعليمي الترويحي، هو الأول من نوعه الذي يقدم خدماته للطالبات، فيما تتضمن الخطة المعتمدة افتتاح 15 نادياً ترويحياً في المنطقة الشرقية، وفق ما نشرته صحيفة "الحياة" بطبعتها السعودية.

ويقدم النادي برامج منوعة، تهدف إلى معالجة المشكلات الاجتماعية، من خلال التدخل الأسري، وكذلك الفعاليات الصحية، من خلال طرح مجموعة برامج، بعضها قصيرة، وأخرى طويلة، إضافة إلى مسابقات ومهرجانات ومخيمات.

ممارسة كرة السلة

وحول البرامج الرياضية، أوضحت الشمري، أنه تم وضع خطة، تشمل ممارسة كرة السلة، وألعاباً رياضية لإنقاص الوزن، وعلاجاً لمشكلة السمنة بين الطالبات، وتلافي الإصابة بعدد من الأمراض، والمحافظة على الصحة العامة.

وأشارت إلى أن الطاقة الاستيعابية للنادي قليلة، إذ لا يستوعب أكثر من 400 طالبة، سيتم علاج مشكلاتهن الاجتماعية، والتخلص من العادات السيئة.

واعتبرت الشمري الرياضة إحدى وسائل التخلص من الطاقة السلبية، موضحة أن النادي يقدم جانباً علاجياً من خلال البرمجة اللغوية العصبية، للتكيف مع الوضع السليم، إضافة إلى تمارين الألعاب الهوائية، مضيفة أنه عندما تشعر الفتاة أنها مصابة بالسمنة، ينتابها شعور بعدم الرضا عن نفسها، ما قد يؤدي إلى ظهور آثار نفسية سلبية.

ولفتت إلى أن البرامج التي يطرحها النادي، تتضمن تحذيرات من الوجبات السريعة، والبقاء وقتاً طويلاً أمام التلفاز، ومن إدمان وسائل التواصل الاجتماعي الحديث.

وأوضحت أن النادي يمكّن الطالبات من المذاكرة خلال فترة الاختبارات الحالية، داخل القاعات المُهيأة، إذا كانت الطالبة تواجه أي نوع من الضغوط النفسية، أو غيرها، مضيفة أنه ربما يرفض الأهالي زيارة الصديقة لصديقتها للمذاكرة معاً، لذا تم تخصيص قاعات مهيأة، وبإشراف مشرفات تربويات، داخل النادي، بعيداً عن أي عوامل قد تعكّر صفو الاختبارات.

إعلانات